الخميس، يوليو 19، 2012

صعوبات التعلم والكواكب والكوكتيل. عندما تتصارع الفيلة - الكواكب " يكون العشب - الطالب والأهل " هو أكبر الضحايا


نمائية إبراهيم رشيد الأكاديمية  التخصصية  الاستشارية
لتسريع التعليم والتعلم  للمراحل الدراسية الدنيا والعليا وصعوبات التعلم  والنطق
  والتدريب والتأهيل الجامعي والمجتمعي وتحسين التعليم وجودة التعلم وصقل الخط





بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
صعوبات التعلم والكواكب والكوكتيل.  
عندما تتصارع  الفيلة - الكواكب "  يكون  العشب - الطالب والأهل "  هو أكبر الضحايا
صعوبات التعلم
     ليست وصمة عار على العائلة و لا أعتبرها مشكلة أبدًا فهي أبسط مما تتصورن فهم كالشجرة بحاجة للعناية والوقت لكي تأكل الثمرة
صعوبات التعلم والكواكب  والكوكتيل .  
سأتناول هذه الجوانب الأربعة بناءً على الاسئلة التي وردت على صفحتي على الفيس بوك
v    الرأي الشخصي  في هذه الكواكب " فئات التربية الخاصة "
v    صعوبات التعلم   ليست وصمة عار على العائلة
v    تعريف صعوبات التعلم
v    فصعوبات التعلم  لا أعتبرها مشكلة أبدًا وتعليمهم القراء والكتابة والحساب أبسط مما تتصورن فهم كالشجرة بحاجة للعناية والوقت لكي تأكل الثمرة وتحتاج للخبرة المتخصصة والقدرات والمهارات
تعريف القنوات الفضائية للأخبار
هي قنوات من كوكب آخر تحاول أن تقنعك أن
رجلاً أخرس
قال :لرجل أطرش أن رجلاً أعمى
شاهد رجلاً مشلول
يركض وراء رجل مقطوع اليدين
ليشد شعر رجل أصلع
ومع استبعاد هذه المحكات " الإعاقات "
السمع والبصر والحركة والحرمان نرى
أن طالب صعوبات التعلم لا يعاني أي إعاقة من هذه الإعاقات
فهو طفل عادي ذكي من كوكبنا
بحاجة لعناية خاصة وينجح في الحياة والدراسة
لكن الفضائيات الكثيرة والتي ليس لها علاقة بصعوبات التعلم تدخل عليه وتحاول إقناعه وإقناعنا أن طفل صعوبات التعلم لا فائدة منه
وأنا أقول لكم عكس ذلك فيه كل الفائدة بإذن الله أذا لقي الرعاية المناسبة وليس الجيدة




فئات التربية الخاصة
   إن خدمات التربية الخاصة تقدم لجميع فئات الطلاب الذين يواجهون صعوبات تؤثر سلبياً على قدرتهم على التعلم ، كما أنها تتضمن أيضاً الطلاب ذوي القدرات والمواهب المتميزة .
ويشتمل ذلك على الطلاب في الفئات الرئيسة التالية :
    1- الموهبة والتفوق ( Talent and Giftedness )
    2- الإعاقة العقلية ( Mental Handicap )
    3- الإعاقة السمعية ( Hearing Impairment )
    4- الإعاقة البصرية ( Visual Impairment )
    5- الإعاقة الحركية ( Physical Impairment )
    6- الإعاقة الانفعالية ( Emotional Impairment )
    7- التوحد ( Autism )
    8- صعوبات التعلم ( Learning Disabilities )
    9- اضطرابات النطق أو اللغة ( Speech and Language Disorders )

الردود والتعليقات

Hayette Asaid

أومن كثيرا بهذا أستاذ ولكني أعاني من قسم جعلني اشك في قدراتهم العقلية فأرجو أن تنير دربي كما عاهدناك دائما أستاذنا الفاضل

Nour Alhaj  
 لا رأي بعد رأي مفكرنا الفاضل أدامك الله ....

 الرأي الشخصي  في هذه الكواكب " فئات التربية الخاصة "
  الشكر كل الشكر لكم جميعًا
بالنسبة لأطفال صعوبات التعلم لا يوجد شك في قدرتهم العقلية 
فنسبة الذكاء عندهم فوق 90 % وتصل لغاية 140 %
وعندهم القدرة على التعلم والتفوق
إذا وجد المختص بهم صاحب القدرات والمهارات والابتكارات وليس الخبرة فقط ‘ 
     والكثير ممن يتعامل معهم من كوكب آخر وغير مؤهلين
والله الكثير الكثير لا يميّز بين صعوبات التعلم نفسها " النمائية والأكاديمية " وفئات التربية الخاصة ‘
      ومع هذا أقول لكم ليس المهم معرفة الفرق بين الصعوبات النمائية والأكاديمية فجوجل موجود ...........بل المهم كيفية تطبيقها ضمن مفاتيحها ‘ 
فالتربية الخاصة تسع فئات وصعوبات التعلم واحد ة منهم ‘ 
الشك يكمن عند بطيئي التعلم لأن نسبة الذكاء عندهم دون 70 % 
     ومع هذا يجب الصبر كل الصبر عليهم والنزول لمستوى عقلهم 
   ولأنير الطريق أمامكم عليكم بتعددية الحواس نمائيًا ثم أكاديميًا ضمن تحليل المهمات والأسلوب الفردي من أجل الانتباه فالانتباه أساس التعليم وحسب هرمية كرثوول يعقب الانتباه الاستجابة .
سؤال :- ما عدد الطلبة عندك وهل تعلمين ضمن مجموعة أم ضمن التعلم المبرمج الفردي ؟
      هذه الكواكب الكثيرة للتربية الخاصة  
             لو كل شخص مختص دخل على مجاله فقط  لنجحنا معهم مثلا :-
      أنا تخصصي صعوبات تعلم 
وعندي مهارات وقدرات في جميع الفئات الأخرى والقدرة على التعامل  والنجاح معهم
ومع هذا لا أدخل على الفئات الأخرى بسبب ضيق الوقت ودخولي عليهم من ناحية اشرافية  عملية.
    عندي  طالب عنده صعوبات تعلم
" الفئة الثامنة وعنده  صعوبات في الفئة التاسعة - اضطرابات النطق أو اللغة
أتدرون ماذا فعلت ؟  " طلبت مساعدة اختصاصي الفئة التاسعة "
و اختصاصي اضطرابات النطق أو اللغة " الاستاذ ضياء السبعي " 
عندما واجهة حالة صعوبة تعلم حولها إلى اختصاصي صعوبات التعلم
هذا هو التخصص وهذا هو النجاح بإذن الله
حسنًا
إذا كان ابنك يعاني من أحد هذه الصعوبات
ماذا تفعل ؟
ستذهب الى أحد المراكز وتضع ابنك فيه
لكن هل سألت صاحب المركز
  ما تخصص الشخص الذي سيدرس ابني؟
سيقول لك أخصائي تربية خاصة ؟ " وللعلم الصواب اختصاصي من اختص  وللتأكد ارجعوا للمعجم "
أنت تقول أعرف ذلك
الرجاء التحديد أريد وضع ابني عند الشخص المناسب المختص  وليس الجيد
يوجد تسع فئات من التربية الخاصة فأنا لا أريد كوكتيل عصير أريد عصيرًا واحدًا فقط 
توحد  .... اختصاصي توحد
إعاقة  .... اختصاصي إعاقة  
صعوبات .... اختصاصي صعوبات
 أرجو من الله أن تكون وصلت رسالتي إليكم 
فالكوكتيل " عدم التخصص "
        هو أحد وأهم أسباب صعوبات التعلم  الأكاديمية والذي يؤدي إلى 
عدم القدرة على القراءة والكتابة والحساب 
  فالمثل الانجليزي يقول : 
         عندما تتصارع  الفيلة - الكواكب "  يكون  العشب - الطالب "  هو أكبر الضحايا

رحم الله والدتي عندما قالت :- اعط الخبز لخبازه ولو ..........................
أين المشكلة ؟
المشكلة في الهرمية 
كيف ؟
يوجد تسع فئات للتربية الخاصة 
مثلا : طالب عنده اضطرابات في النطق أو التوحد أو .......
  مختص النطق بعد انتهاء برنامجه العلاجي مع الطالب  لاضطرابات النطق  
يستمر معه  في المرحلة الثانية للهرمية وهي صعوبات التعلم النمائية والاكاديمية 
هل المرحلة الثانية  "صعوبات التعلم النمائية والاكاديمية "  تخصصه أم ترجع إلى أمور مادية ربحية ؟
الاصل أن يتوقف مع المتابعة في تخصصه ليفتح المجال للقوى الاخرى بالتدخل ضمن خط الانتاج ‘
فإذا اجتمعت كل القوىبما فيهم الاسرة  يتم النجاح بإذن الله .
 القوى :- مجموعة التخصصات الهرمية مع الطالب نفسة وتعاون الاهل والثقة المطلقة
تأبى الرماح إذا اجتمعن تكسرا وإذا افترقن تكسرت آحادا


صعوبات التعلم
     ليس وصمة عار على العائلة
     أنا نفسي أعاني من صعوبة تعلم أيضا وأنت أيضا تعاني من صعوبة تعلم 
وكل العالم عندهم صعوبات تعلم بلا استثناء 
       كما أنا أعاني من صعوبة في ربط ربطة العنق " للعلم أربطها ‘ لكن أحب طرح المثال عل نفسي "
هو أيضا  يعاني من صعوبات في القراءة والكتابة والحساب وهذا  شيء طبيعي
و أنا أتحدي العالم كله من يقول غير ذلك أتعرفون لماذا أقول هذا الكلام
لكن  الكثير الكثير من الناس لا تمييز بين صعوبات التعلم والتربية الخاصة مع أن صعوبات التعلم تخصص قائم بحد ذاته وهو جزء من التربية الخاصة ‘ والتربية الخاصة وصعوبات التعلم والأسرة والمدرسة والمجتمع كالجسد الواحد
  فالكثير الكثير من الناس  نظرتهم  إلى صعوبات التعلم للأسف أكثر من سيئة ليس مجتمع المعلمين  فقط بل الأسرة والمجتمع المحلي وذلك بسبب نقص التوجيه والإرشاد والندوات واللقاءات البناءة  والمعلومات عن صعوبات التعلم الكثير الكثير من الناس تفتي وتتدخل في تعليمهم
فصعوبات التعلم
     لا أعتبرها مشكلة أبدًا وتعليمهم القراء والكتابة والحساب أبسط مما تتصورن
فهم كالشجرة بحاجة للعناية والوقت لكي تأكل الثمرة
أتعرفون لماذا لا أجدها مشكلة ؟
لأنني أرى الطـفـلِ يـدٌ يـُسـرى والقدرة على  إيجاد  مفتاحه  بكل سهولة ومن خلال نظرة بسيطة لاختبار وكسلر  ومقابلة قصيرة لا تتعدى العشرة دقائق ‘ أستطيع أن أشخصه وبعد ذلك اعمل له دراسة حالة دقيقة  وهل سأتغلب على صعوبته ؟
وبحمد وفضل من الله لم أفشل مع أي طالب وإن حدث فلعدم إتمام برنامجه وانعدام الثقة والصير من أهله .
لذا  قبل البدء في تدريسهم  ....... تذكروا
إذا غضبت مـن طـفلك أثنـاء تـعـلـيمـك له فـحـاول أن تـكـتـب بيـدك الـيـسـرى ثـم تـذكــر . .
إن كل شيء في الطـفـلِ يـدٌ يـُسـرى "
عندما أقول للناس تخصصي صعوبات تعلم بعضهم يقول :
  ماذا تعني بصعوبات تعلم ؟  أتقصد المجانين والمعاقين ؟
 والله من قالها لي من المختصين بهذا المجال وللعلم لم أتأثر به فأنا أراه يـدٌ يـُسـرى فهو لم ينتقدني بل انتقد السلوك  وانتقاده للسلوك من حيث تعديل السلوك لا يعد بالنسبة لي إهانة
 فنحن لا نقول إن هذا الشخص شاذ بل سلوكه شاذ .
فصاحبي يقول  عن احد أقاربه أنا لا أكرهم بل أكره سلوكهم
تعريف صعوبات التعلم
قلت له :
سأقوم بتعريف صعوبات التعلم لك من ناحية تربوية لا من ناحية طبية
 فطالب صعوبات التعلم هو طالب ليس غبيًا لكنه مختلف وليس متخلف كما تقول
 فهذا الطفل الذي يعاني صعوبات التعلم هو طفل عادي  ذكي
         لا يعاني إعاقة عقلية أو حسية (سمعية أو بصرية) أو حرمانا ثقافيا أو بيئيا أو اضطرابا انفعاليا ‘   بل هو طفل يعاني اضطرابا في العمليات العقلية أو النفسية الأساسية التي تشمل الانتباه والإدراك وتكوين المفهوم والتذكر وحل المشكلة‘    يظهر صداه في عدم القدرة على   تعلم القراءة والكتابة والحساب وما يترتب عليه سواء في المدرسة الابتدائية أو فيما بعد من قصور في تعلم المواد الدراسية المختلفة
     لذا فهو بحاجة للدعم الكامل والثقة من الجميع والنزول إلى مستوى عقله وليس عقلنا
فهذا  الطفل الذي يعانى من صعوبات التعلم
      هو من ذوى الذكاء العادي أو فوق المتوسط، وربما العالي‘ ومن ثم فإنه يكون أكثر وعياً بنواحي فشله الدراسي في المدرسة، كما يكون أكثر استشعاراً بانعكاسات ذلك على البيت—- 
     وهذا الوعي يولد لديه أنواعاً من التوترات النفسية الإحاطات التي تتزايد تأثيراتها الانفعالية بسبب عدم قدرته على تغيير وضعه الدراسي. وانعكاسات هذا الوضع في كل من المدرسة والبيت.
هل يمكننا  كأولياء  التعرف على طفل صعوبات التعلم مبكرًا قبل دخوله المدرسة بدون اختبارات أو مقاييس ؟
نعم من خلال بعض المؤشرات وهي ضمن التخمينات  مثلا :-
ملاحظة اللغة المحكية ابتداءً من سن ثلاث سنوات " مرحلة ما قبل المدرسة --- الروضة "
 وضعف في المهارات الحركية عند سن الخمس سنوات " التآزر البصري الحركي "
مثلا :-  عدم القدرة على التمييز بين الحذاء الأيمن والأيسر وفك وربط الأزرار والتسلق 
أما عند دخوله المدرسة فيمكن ملاحظة سلوكه من خلال عدم القدرة على اكتساب المهارات الضرورية  النمائية و الأكاديمية  لمن هم في مثل سنه أو من خلال تطبيق الاستجابة للتدخل
 لذا يجب الاهتمام  بالكشف المبكر عن ذوى صعوبات التعلم
 ويمكن استخدام مقاييس واستبيانات  للتعرف المبكر على وجود إعاقات تعليمية عند الأطفال
كيف أتعامل معهم وما هي استراتيجياتي معهم ؟
بالنسبة التعامل بحاجة لخبرة العملية القائمة على العلم النابعة من
 الانتماء للرسالة السماوية  لا المهنة المادية
فليس كل من امتلك رخصة سيارة نقول عنه سائق وليس كل من حمل شهادة يستطيع أن يدرسهم
فعند تدريسهم يجب التركيز على التقويم البنائي والتغذية الراجعة المستمرة
ومن هنا أقول لكم :-هم بحاجة الى معلم إبداع لا معلم إيداع 
فأن تمتلك استراتيجيات تعليمهم هذا شيء طبيعي وواجب عليك
 لكن المهم كيفية  تطبيقها عمليا وليس نظريًا .
وللتعامل معهم أنصحكم بتعددية الحواس  Vakt والتعليم المبرمج  القائم على الاسلوب الفردي واستخدام الحاسوب والتقويم البنائي والتغذية الراجعة المستمرة وهذا كله يحتاج الى الخبرة والتطوير والإبداع والابتكار في الأساليب  .


تم بحمد الله

Hano Al-harbi

كلام سليم لأن طريقة
الرعاية المناسبة. دائما
توصل الى الهدف
في كل الحالات
ليدي نينا
ليدي نينا أريد أن أزيد إن هذا الطفل يا أستاذ لديه أفكار وكلام  يفوووووووووق
الأطفال من مثل عمره وشكرا لك يا أستاذ

يسلمووووا على تشبيهك الرائع وفعلا مثل ما قيل بالمثل العربي (اعط الخبز لخبازه)
 الله يوفق كل أهل بإيجاد المعلم المتخصص لابنهم



بارك الله فيك كلام خبير متمكن من عمله وتؤدي الرسالة بأمانة جزآك الله عنا ألف خير
فعلا المشكلة ابسط من كده طالب صعوبات التعلم مش محتاج غير زيادة مجهود المعلم باستخدام شرح مبسط ورعاية ومتابعه من الأهل لان فعلا المشكلة تقع اغلبها على عاتق الأهل من سوء متابع ورعاية لأسباب اجتماعيه اقتصاديه وسوء إدراك للمعلم من حيث عدم معرفة بقدرات الطلاب واختلافها وعدم استخدام أساليب مناسبة مع هذا الطالب
Almabary Ahmad

طفل صعوبات التعلم أستاذي أنا ولي أمر اجهل هذا الموضوع والكثير الكثير من أولياء الأمور على شاكلتي لا يعرفون ذلك اشتراكنا بموقعك نحاول أن ننهل من علمك الفياض وحبذا لو كانت هناك لوحه بموقعك تذكر المشكلة وأوصاف صاحبها ومسبباتها وطرق العلاج تكون معينتا لنا لكي نفهم أمر جهلناه ولك منا خالص الدعاة

Narmin Al Khudari

بالفعل المعلم هو الأساس قد يسبب المعلم صعوبات تعلم لدى طلابه أولها التردد وعدم وجود الثقة بالرأي والنفس و التنازل وعدم النقاش

Mohammed Abdalla

كلام صحيح ولكن على المربية الأصلية بالبيت تحمل المسؤولية الأكبر بهذا الموضوع كيف بيئته ونشأته بين إخوانه وأصدقائه هذا ما يخلق الشخصية لدى الطالب وليس المدرسة فقط


ربما يكون سوء فهم الناس لمفهوم صعوبات التعلم يعود لقلة الثقافة والوعي الكافي للموضوع خاصة بين المعلمين والمعلمات وقلة الخبرة في معالجة مثل هؤلاء الطلبة الذين يحتاجون أساليب وطرق خاصة لمعالجتهم وربما هذا لا يتوفر في كثير من مدارسنا مما يجعل الطالب يصل إلى الثانوية ولا يستطيع القراءة والكتابة وهذه حقيقة مشكلة كبيرة نعاني منها نحن المعلمات في مدارسنا
حبذا أستاذي المبدع لو أنرتنا بمجموعة من الأساليب لمساعدة هؤلاء الطلبة لتكون معينا لنا في تدريسنا لهم

وربما قد يكون سوء الفهم ناتج في بعض الأحيان من إهمال الطلبة في تركيز دروسهم والانتباه في الحصص المدرسية وهذا ناتج عن كل حاجه لذلك أتمنى من كل طالب أن يجتهد ويذاكر لكي ينجح لأنه شينه في حقه يكون راجل كبير وصل الجامعة وحتى أنه لا  يعرف يكتب أو يقرأ
شكرا لك أستاذنا على كل مقدمته لنا وندعو أن يكون في ميزان حسناتك




خالد العوضات عيال عواد   



معلم مـصدري لصعوبات التعلم ( اختصاصي  تربية خاصة )

السلام عليكم... عندما قلت :-
 (المشكلة في الأهل والمعلمين وليست في الطالب) ... 
أنا معك في أن المشكلة على الأهل والمعلمين ولكن اختلف معك قليلا بأنها ليست في الطالب...
 وأرى بأن كل طرف من أطراف العملية التربوية يأخذ نسبة معينة من المشكلة
 وذلك حسب الترتيب التالي :-
الأهل و وزارة التربية والتعليم والسياسات التربوية ثم نوع الاداراة المدرسية ثم بعض المعلمين 
وأخيرا أخيرا الطالب فتكون بالطالب عند استبعاد دور الأهل والإدارة والمعلمين عندما يتوفر له كل شيء وكل دعم واهتمام من الأهل ويكون ملتحق في مدرسة ذات بيئة تربوية وتعليمية متميزة وفيها كادر تعليمي متميز فتكون هنا المشكلة من الطالب وهو أخر احتمال ..... شكرا لك وجزآك الله خير.
بالنسبة لفئات التربية الخاصة = 8 فئات وليست 9 على اعتبار أن التوحد هو فئة من فئات الإعاقة الانفعالية والسلوكية.مسمى الإعاقة الحركية تم إلغاءه وأصبح ( الإعاقة الجسمية والصحية ) منذ 7 سنوات.
ولكن بغض النظر عن المسميات والتصنيفات 
المهم هو ما تقوله دائما إن المهم 
       هو التغيير والإنجاز وهذا ما يميز مقالاتك المتميزة وما يهم أطفالنا وما يرضي الخالق عز وجل .
المفكر التربوي إبراهيم رشيد شكرا شكرا لك وجزآك الله خير ...
مقال متميز وأكثر من رائع ... منكم ومن بعض ما عندكم نتعلم....

مقالة رائعة جدا  أعجبني فيها مقولة أن طالب صعوبات التعلم يحتاج
 إلي معلم إبداع وليس إلى معلم إيداع



الموهبة والتفوق ( Talent and Giftedness ) :
الموهوب والمتفوق هو الذي لديه قدرة بارزة ومتميزة عن أقرانه في مجال أو أكثر من مجالات الذكاء أو التفكير الإبداعي أو التحصيل الدراسي أو المهارات والقدرات الخاصة .
الإعاقة العقلية ( Mental Handicap ) :
هي حالة تشير إلى جوانب قصور ملموسة في الأداء الوظيفي الحالي للفرد ، وتتصف الحالة بأداء عقلي دون المتوسط بشكل واضح ( 75 درجة ذكاء فما دون ) يكون متلازماً مع جوانب قصور في مجالين أو أكثر من مجالات المهارات التكيفية مثل : ( التواصل ، العناية الذاتية ، الحياة المنزلية ، المهارات الاجتماعية ، التوجيه الذاتي ، الصحة والسلامة ، المهارات الأكاديمية ) .
التخلف العقلي
يوجد تعريفات للتخلف العقلي من نواحي عدة ولكن نختار أهم التعريفات وهو التعريف العالمي للتخلف العقلي
0 تعريف الجمعية الأمريكية للتخلف العقلي // 
            هو قصور واضح في العقل وأداء عقلي دون المتوسط يصاحبه قصور في المهارات التكيفية كالاعتماد علي الذات ورعاية الذات والتحصيل الأكاديمي وغيرة ويظهر دون سن الثامنة عشر
تصنيفات التخلف العقلي :
التصنيف التربوي :
المتخلف العقلي القابل للتعلم من 50-69 
     وهو يستطيع التعلم والتقدم إلي الصف الرابع ابتدائي ويقضي حاجاته اليومية ويلتحق بالمدارس التربية الفكرية
القابلون للتعلم من المتخلفين عقلياً ( Educable Mentally Retaded )
هم الفئة الذين يعتبرون قادرين على تعلم المهارات الأكاديمية الأساسية كالقراءة والكتابة والحساب
المتخلف العقلي القابل للتدريب من 30-49 
      وهؤلاء يلتحقون بمراكز التأهيل الشامل ويعانون من نقص في مهارات الاتصال والتكيف والسلوك وغيره
المتخلف العقلي غير قابل للتدريب ( التخلف العقلي الشديد ) يكون اقل من 25 
   وهؤلاء يحتاجون رعاية خاصة جدا
التصنيف الطبي ( الاكلنيكي )أطفال داون ( المنغولي )
صغر حجم الجمجمة   كبر حجم الجمجمة    حالات الاستصغاء الدماغي


الإعاقة السمعية ( Hearing Impairment ) :
تشمل الإعاقة السمعية كلاً من الصمم والضعف السمعي ، والأصم هو الفرد الذي يعاني من عجز سمعي يعيقه عن المعالجة الناجحة للمعلومات اللغوية من خلال السمع باستعمال السماعات الطبية أو بدون استعمالها ، وضعيف السمع هو الفرد الذي يوجد لديه بقايا سمعية يستطيع من خلال استعمال السماعة الطبية معالجة المعلومات اللغوية بنجاح من خلال السمع .
هم الأفراد الذين يعانون من فقدان سمعي بحيث تتصل حدة سمعهم بين 35 - 69 ديسبل مما يجعلهم يواجهون صعوبة في فهم الكلام بالاعتماد على حاسة السمع فقط سواء باستخدام السماعات أو بدونها .
الإعاقة البصرية ( Visual Impairment ) :
الكفيف هو الشخص الذي تقل حدة إبصاره بأقوى العينين بعد التصحيح عن 6 / 60 مترا ( 20 / 200 قدم ) أو يقل مجاله البصري عن زاوية مقدارها ( 20 ) درجة .
هم الذين تتراوح حدة أبصارهم بين 20/7 و20/200 قدماً أي ما يقرب من 6/20 و 6/60 متراً فهم الذين يعانون من صعوبة في البصر إلا أنهم قادرين على التعلم سواء باستخدام المعينات البصرية أو باستخدام طريقة برايل .
الإعاقة الحركية ( Physical Impairment ) :
وهم الأطفال الذين يتشكل لديهم عائق يحرمهم من القدرة على القيام بوظائفهم الجسمية والحركية بشكل عادي ، مما يستدعي توفير خدمات متخصصة تمكنهم من التعلم .

الإعاقة الانفعالية ( Emotional Impairment ) :
الطفل المضطرب هو ذلك الطفل الذي يظهر سلوكاً مؤذياً وضاراً بحيث يؤثر على تحصيله الأكاديمي أو على تحصيل أقرانه ، بالإضافة إلى التأثير على الآخرين .

التوحد ( Autism ) :
يعرف الطفل التوحدي على أنه ذلك الطفل الذي تظهر لديه المظاهر الأساسية التالية قبل سن 36 شهراً مثل : الإخفاق في تنمية القدرة على الكلام والتحدث الموجود أصلاً أو القدرة المتعلمة أو القدرة على استخدام ما تعلمه للتواصل الطبيعي مع الآخرين . والانطواء والانعزال وعدم القدرة على تكوين علاقات واقعية مع الآخرين . بالإضافة إلى وجود سلوكيات نمطية / غير هادفة متكررة بشكل واضح .
صعوبات التعلم ( Learning Disabilities ) :
وهم الأطفال الذين يظهرون اضطرابات في واحدة أو أكثر من العمليات النفسية الأساسية التي تتضمن فهم واستخدام اللغة المكتوبة أو المنطوقة والتي تبدو في اضطرابات السمع والتفكير والكلام والقراءة والتهجئة والحساب والتي لا تعود إلى أسباب تتعلق بالإعاقة العقلية أو السمعية أو البصرية أو غيرها من الإعاقات .
اضطرابات النطق أو اللغة ( Speech and Language Disorders ) :
هي اضطراب ملحوظ في النطق أو الصوت أو الطلاقة الكلامية أو تأخر لغوي أو عدم تطور اللغة التعبيرية أو اللغة الاستيعابية الأمر الذي يجعل الطفل بحاجة إلى برامج علاجية أو تربوية خاصة .

المراجع: (هارون ، د. صالح عبد الله هارون (2000) . تدريس ذوي الاعاقات البسيطة في الفصل العادي .دار الزهراء. )






ما رأيكم دام فضلكم؟
  التعليق على الموضوع نفسه أسفل الصفحة بعد نهاية الموضوع في المدونة في مربع التعليق أو على حائطي في الفيس بوك
  هرمية "  " Ibrahim Rashid   "1 I R
 البيداغوجية لصعوبات التعلم النمائية والنطق وتعديل السلوك ضمن الفوضى المنظمة المبرمجة المتعددة البنائية
المفكر التربوي إبراهيم رشيد أبو عمرو    اختصاصي صعوبات التعلم النمائية الديسبراكسية
 المدرب المعتمد 
     من قبل وزارة التربية والتعليم في الأردن
              المدرب المحترف المعتمد من المركز العالمي الكندي للاستشارات والتدريب PCT

الخبرة العلمية العملية التطبيقية ” تزيد عن ثلاثين "30 ” سنة 
                الخبير التعليمي المستشار في المرحلة الأساسية والطلبة الموهوبين ذوي صعوبات التعلم النمائية الديسبراكسية والنطق والمرحلة الأساسية الدنيا والعليا ورياض الأطفال وغير الناطقين باللغة العربية وإعادة صقل وتأسيس الطلبة العاديين والموهوبين وذوي الحاجات الخاصة وتكنولوجيا التعلم والتعليم المحوسب وتمكين الطلبة من الكتابة بخطي الرقعة والنسخ
إعطاء محاضرات للمعلمين والمعلمات في أساليب التدريس للمدارس الخاصة والعادية والتدريب والتأهيل الجامعي والمجتمعي وتحسين التعليم وجودة التعلم على مستوى العالم.

بحمد ومنة من الله عز وجل
وصل عدد مشاهدي إحدى صفحاتي التربوية المجانية
على  Google+  " الجوجل بلس  "
 أكثر من  تسعة 00 : 9  مليون "
لرؤية مقالاتي التربوية المجانية وأجري وأجركم من الله ..
حفظكم الله وحفظ أطفالكم يمكنكم الضغط على الرابط مباشرة



قناة You Tube
     لنمائية إبراهيم رشيد الأكاديمية لتسريع التعليم والتعلم والنطق والاستشارات والتدريب
يمكنكم الضغط على رابط القناة للفائدة بإذن الله
رابط القناة باللون الأزرق You Tube
موقع نمائية إبراهيم رشيد لصعوبات التعلم والنطق على
 توتيرtwitter        http://goo.gl/MoeHOV
موقعي الإنستجرام .Instagram
رسالتي قبل سيرتي

وتواصلكم وانضمامكم إلى مجموعتي على face book يزيدني فخرًا فهذا نبلٌ منكم
نمائية إبراهيم رشيد الأكاديمية لصعوبات التعلم والنطق
يمكنكم الضغط على الرابط ثم الضغط على زر أعجبني


للمزيد من المعلومات والفائدة بإذن الله
يمكنكم كتابة الاسم إبراهيم رشيد في محرك البحث Google

العنوان
الأردن – عمان – تلاع العلي - شارع المدينة المنورة – مقابل مستشفى ابن الهيثم عمارة التحدي 247 – ط2 – مكتب 201 تلفاكس 065562223
0799585808      0788849422      0777593059  
واتس أب     00962799585808     alrashid2222@gmail.com     
  
صفحتي الشخصية على face book
صعوبات التعلم والمفكر التربوي إبراهيم رشيد واليد اليسرى  http://tinyurl.com/6e2kpnf

ملتقي المدربين
طبيعة العمل في نمائية إبراهيم رشيد الأكاديمية التخصصية 

بفضل ومنة من الله ...سر نجاحنا تعاون الأهل معنا  لأننا لا نعلم القراءة والكتابة والحساب بل نعلم النمائيات
والتعامل مع الطفل كإنسان وليس كرقم
رؤيتي الشخصية ضمن هرمية كرة الثلج الخضراء  " متجددة  دائــمـًـا نحو الأفضل بإذن الله "



هذه هرميتي الثلاثية
           المتكاملة كالسلسلة الغذائية  
                1- المعرفة العلمية..... 2- الخبرة الحقيقية ..... 3- التفكير الإبداعي غير النمطي

فليس كل من امتلك  المعرفة  يمتلك الخبرة العملية
وإذا امتلك المعرفة والخبرة فعليه تنمية التفكير الإبداعي عنده لامتلاك محاور الهرمية الثلاثية
مثلًا :
عندما أقول : أن الطفل
لا يعاني صعوبات أكاديمية " حسب مايكل بست " وإنما يعاني من صعوبات نمائية
فأنا أعرف ما أقول 
 لذا عليكم معرفة سلسلتي الغذائية الهرمية الثلاثية .
مثلًا :-
       عندما يقرأ الطفل كلمة الباب بطريقة سليمة ويقرأ كلمة الناب بلفظ اللام الشمسية
إذن من ناحية أكاديمية ممتاز ولا يعاني من صعوبات أكاديمية ‘
 لكن من ناحية نمائية فهو لم يدرك أن اللام الشمسية تكتب ولا تلفظ

الفرق بين
الصعوبات النمائية " الانتباه التفكير الإدراك الذاكرة اللغة وهي السبب
أما الصعوبات الأكاديمية القراءة الكتابة الحساب التهجئة التعبير الكتابي وهي النتيجة
فالعلاقة بين النمائيات " سبب ثم نتيجة "



طبيعة العمل في نمائية إبراهيم رشيد الأكاديمية التخصصية
نحن لا نعلم القراءة والكتابة والحساب  "الأكاديميات والبصم "
بل نعلم النمائيات ضمن الهرمية للقراءة
         حتى يقرأ ويكتب ويحسب " الانتباه والتأمل والتفكير والأدراك والفهم والذاكرة واللغة
       نتعامل مع الطلبة الأسوياء بطريقة هرمية 
والموهوبين ذوي صعوبات التعلم النمائية والنطق وتعديل السلوك
عمل دراسة حالة ديناميكية عملية لتشخيص الطلبة ذوي التحصيل الدراسي المتدني مع عمل التوصيات والبرنامج العلاجي مع العلاج مع تحديد نسبة الذكاء لتحديد الفئة
     وتحديد نمط التعلم ونسبة الحركة الزائدة
 ضمن تحسين وجودة التعليم القائمة على الخبرة العملية لثلاثين سنة
  في تحسين القراءة والكتابة والحساب 
وغير الناطقين باللغة واضطرابات النطق واللغة العربية والإنجليزية والفرنسية والرياضيات 
•عمل برنامج علاج حرف الراء والتأتأة عمليًا وليس نظريًا
وعمل برنامج للطلبة العاديين والموهوبين وبرنامج لتحسين خطي الرقعة والنسخ لجميع فئات المجتمع ولجميع الفئات العمرية وطلبة المدارس والجامعات والنقابات

    نتعامل مع قلق الامتحان واستراتيجيات الذاكرة التحضير للامتحانات
متابعة الواجبات المنزلية لجميع المواد ضمن خط الانتاج كل حسب تخصصه
بطريقة تعليمية شاملة كل جانب على حدة للنمائيات والأكاديميات والسلوكيات والنطق واللغة ،
ونقدم تأهيلاً متكاملَا هرميًا للطفل،
        كما أن طريقة العلاج مصممة بشكل فردي مبرمج وتفريد التعليم على حسب احتياجات كل طفل ‘
حيث لا يتجاوز عدد الأطفال في الجلسة خمسة زائد ناقص اثنين
ومشاركة الأهل إذا أمكن، 
ويتم تصميم برنامج تعليمي منفصل لكل طفل بحيث يلبي جميع احتياجات هذا الطفل.

نتعامل مع  جميع الطلبة
      بالأساليب والطرق التربوية الحديثة ونعتمد على أساليب تعديل السلوك....
نسعى للرقي بأداء الطلبة لأقصى ما تسمح به قدراتهم
نركز على الجانب  النفسي للطالب  ونركز على نقاط القوة  لنتغلب على نقاط الحاجة.....
نركز على التنويع بالأساليب والأنشطة والتعليم المبرمج و متعدد الحواس والتعلم باللعب ...الخ
فكرتي للنمائية قائمة على جودة التعليم   Kaizen  ضمن Klwh

نركز مهارة الاستماع للوعي الفوميني
    ضمن التعليم المبرمج القائم على الأسلوب الفردي وتفريد التعليم ‘
لا عمارة بدون أساس ولا أكاديمية بدون نمائية .
هل نستطيع بناء عمارة بدون أساس ؟
فالأساس هو النمائية والعمارة هي الأكاديمية ‘
فالعلاقة بين صعوبات التعلم النمائية والأكاديمية
هي علاقة سبب ونتيجة أي إمكانية التنبؤ بصعوبات التعلم الأكاديمية من خلال صعوبات التعلم النمائية  ‘
 و لا بد من تنميتها لدي الطفل ذوي صعوبات التعلم قبل تنمية المهارات الأكاديمية 

برنامج العقود الشهرية
الفترة الصباحية والمسائية
 علاج عيوب النطق والراء والتأتأة عند الأطفال   الأسلوب الفردي
الفترة المسائية علاج صعوبات التعلم النمائية والأكاديمية تفريد التعليم
دورات تأهيلية متخصصة
للتربية الخاصة والمرحلة الأساسية
للدخول لسوق العمل في المستقبل لطلبة الجامعات من السنة الأولى ولغاية التخرج مع التدريب العملي التطبيقي
وتأهيل المجتمع والمعلمين والمعلمات لكيفية تعليم الطلبة بالطرق  العلمية القائمة  على الخبرة العملية للعقل الممتص ضمن البيئة المفتوحة

دوراتنا متخصصة ومعتمدة عالميًا
من كندا ووزارة التربية والتعليم
فهي حجر الأساس للتأهيل والتعيين في المستقبل بإذن الله مع زيادة في الراتب على الشهادة
1.    معالجة عيوب النطق لغة
2.    الإشارة
3.    صعوبات التعلم النمائية والأكاديمية
4.    الاختبارات التشخيصية
5.    فحص الذكاء
6.    التوحد
7.    البورتج
8.    تعديل
9.    السلوك
10.    التعليم الخماسي
11.   القيادة والإدارة الصفية

مع كل الشكر والتقدير لكلية الأميرة ثروت
       رائدة صعوبات التعلم في الأردن وجميع الأعضاء القائمين عليها من حيث تطوير وتدريب المعلمين والمعلمات وتشخيص الطلبة ذوي الاحتياجات الخاصة وصعوبات التعلم
من خبرتي الشخصية والمقالة منقولة بتصرف للفائدة بإذن الله

    أسال الله أن يكتب عملي وعملكم هذا في ميزان حسناتكم ونفعنا الله وإياكم بما نقدم من أجل الخير
 والى الأمام دائمًا   جزآكم الله خــيــرًا ولكم خالص شكري واحترامي وتشجيعكم سبب لي بعد الله في النجاح 

منكم  نتعلم أروع المعاني...
لكم وبكم نتشرف فمرحبا بكل الطيبين
    العقول الكبيرة الوفرة " الأواني المليئة " تبحث عن الأفكار الجيدة والفائدة
التي تعطينا الخير من نعم الله علينا.
والعقول المتفتحة تناقش الأحداث وتعلق عليها بنقد بناء.
والعقول الصغيرة الندرة " الأواني الفارغة تتطفل على شؤون الناس فيما لا يعنيها وتأخذ الكلام على نفسها
      أرجو من الله ثم منكم أن تكونوا من العقول الكبيرة ولا تلتفتوا إلى الأمور الصغيرة

على هذه المدونة 


      يوجد برامج تعليمية مجانية للأطفال يمكنك تنزيلها على جهازك ومواضيع اجتماعية هادفة
رؤيتي الشخصية في المدونة  " متجددة  دائــمـًـا نحو الأفضل بإذن الله "

ليس لشيء أحببت هذه الحياة
         إلا لأنني وجدت فيها قـلـوبـــًا مـطمـئـنة إلى الله أحبتني مثلما أحبها في الله

ليست هناك تعليقات: