الجمعة، نوفمبر 29، 2013

الأسئلة السابرة والقابلة " الداية "



نمائية إبراهيم رشيد الأكاديمية  التخصصية  الاستشارية
لتسريع التعليم والتعلم  للمراحل الدراسية الدنيا والعليا وصعوبات التعلم  والنطق
  والتدريب والتأهيل الجامعي والمجتمعي وتحسين التعليم وجودة التعلم وصقل الخط



Ibrahim Rasheed
Expert educational consultant
Learning difficulties and speech and basic stage internationally accredited from Canada



Ibrahim Rasheed
Expert educational consultant
Learning difficulties and speech and basic stage internationally accredited from Canada




الاسم :-  إبراهيم عبد القادر رشيد جمعة

اللقب : إبراهيم رشيد


المدرب المعتمد  
من قبل وزارة التربية والتعليم في الأردن

وخبير ومستشار لصعوبات التعلم على مستوى العالم

المدرب المعتمد  
من المركز العالمي الكندي للاستشارات والتدريب 

Canada Global Centre
PCT


هرمية " IR 1 " البيداغوجية وصعوبات التعلم  
Ibrahim Rashid 
ضمن الفوضى المنظمة المبرمجة المتعددة البنائية
     اختصاصي صعوبات التعلم
        خبير ومستشار ذوي الاحتياجات الخاصة
والمرحلة الأساسية ورياض الأطفال
وغير الناطقين باللغة العربية


ملاحظة :- الردود أسفل المقالة مع الاسم للأمانة العلمية


أضخم مجموعة البسملة صور"بسم الله 14.gif

الأسئلة السابرة والقابلة " الداية "
مقدمة لفهم  الأسئلة السابرة
يقول سقراط الحكيم  :- صاحب أسلوب التعليم بالحوار حيث يقول :
" كانت أمي قابلة تولِّد الأطفال ، وأنا أولّد الأفكار "
     ولتقريب هذا النمط من الأذهان فإن خير مثال على ذلك هو حديث المصطفى صلى الله عليه وسلم الذي يرويه أبو هريرة رضى الله عنه ( البخاري ، ج/ 9 ) حيث يقول:
جاء رجل إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم غاضبا ، فقال : يا رسول الله ولد لي غلام أسود !!
فقال له صلى الله عليه وسلم : هل لك من الإبل ؟
قال : نعم !
قال : ما ألوانها ؟
قال : حُمْر !
قال : هل فيها من أورق (رمادي) ؟
قال : نعم !
 قال : فأنى ذلك ؟ ( أي كيف حصل ذلك ) ؟
قال : لعله نزعة عرق !
قال : فلعل ابنك نزعة عرق .
فهدأ الرجل .
   وهكذا أوصل النبي صلى الله عليه وسلم ذلك الرجل إلى أن يجد حلاً لإشكاليته المطروحة من خلال سلسلة من الأسئلة السابرة .
تعريف الأسئلة السابرة :
1-      السبر لغة :
أ- سَبَرَ بمعنى خَبَرَ او حَزَرَ ، يقال سبر الجرح أي قلس غوره بالمسبار ، وسبر فلان أي خبره ليعرف ما عنده ( ابن منظور ، ب. ت ، ص 340 – 341 ) .
ب- سبر : الجرح نظر ما غوره وبابه نصر و ( المسبار ) بالكسر ما يسبر به الجرح ، وكل أمر رزته فقد ( سبرته ) . ( الرازي ، 1983 ، ص 283 )
2-      السبر في الاصطلاح التربوي :
      عرفت الأسئلة السابرة تعريفات عدة منها :
أ- عرف جالوي ( Galloway ) 1974 السؤال السابر انه " استمرارية توجيه السؤال للطالب نفسه إذا كانت إجابته غير صحيحة ، وقد يعيد المعلم السؤال بصياغات مختلفة إذا لمس أن الإجابة غير صحيحة وقد يعاد اكثر من مرة بناءً على إجابة المتعلم "              ( Galloway , 1974 , p: 700 )
ب- وعرفه عبيدات 1985 انه " السؤال الذي يلي إجابة الطالب من اجل توضيحها أو تحسين مستواها أو تصحيحها للوصول إلى الإجابة الصحيحة أو الواضحة أو التامة " .  ( عبيدات ، 1991 ، ص122 )
ج- وعرفته حميدة 1986 انه " تتبع المدرس لإجابة الطالب الخطأ أو الناقصة بعدد من الأسئلة التي تطالبه بالوضوح أو بمزيد من المعلومات أو بشواهد تبرر إجابته أو تؤيدها "    ( حميدة ، 1986 ، ص15 )
د- وعرفه مؤمني 1989 انه " سؤال يطرحه المدرس تعليقاً على إجابة الطالب على سؤال سابق من اجل تحسين إجابته بنفسه أو مشاركة طالب آخر أو تحقيق الترابط بين أفكار معينة " .  ( مؤمني ، 1989 ، ص92 )
هـ – وعرفه الطراونة 1998 انه : " مجموعة الأسئلة التي تلي إجابة الطالب الأولية بقصد تمحيص إجابته غير الواضحة او الناقصة وتبريرها وتوضيحها بطريقة إرشادية تفكيرية غير متحيزة " . ( الطراونة ، 1998 ، ص64 )
و- وعُرّفَ من الـ " CTE " 2000 انه " سلسلة من الأسئلة تتطلب ان يذهب الطالب ما بعد الإجابة الأولية وان أسئلة المعلم اللاحقة توضع بناء على إجابات الطلبة " ح- وعرفته عزيز 2002 انه " سلسلة من الأسئلة التي تعقب الإجابة الأولية للطالبة المستجيبة التي تكون إجابتها سطحية أو جزئية أو غير صحيحة بهدف توضيحها أو تبريرها أو تركيزها أو تشجيعها أو تحويلها إلى طالبة أخرى للوصول إلى الإجابة الصحيحة الكاملة الأكثر صحة ودقة واتقاناً للمفاهيم العلمية المحددة ضمن المحتوى قيد الدرس " . ( عزيز ، 2002 ، ص16 )
التعريف الإجرائي للسؤال السابر :
       هو السؤال الذي يوجه للطالب من المدرس عندما يتلقى إجابة غير واضحة أو إجابة مبتورة لغرض الوصول إلى الإجابة الواضحة والصحيحة بمساعدة المدرس أو زملاء الصف لإثارة الحوار والنقاش فيما بينهم من اجل تحفيز تفكير الطلبة للوصول إلى إجابات مبدعة .
   من ناحية تربوية كان  بياجيه
  أول من استخدم مفهوم السؤال السابر حتى يتمكن من تحديد المرحلة التي يمر بها الطفل وتمكنه من سبر كل إجابة يصدرها فكانت أسئلته متعمقه وسابره لأعماق الطفل حتى يحدد بدقة المرحلة التي يقف فيها حيث ساعدته هذه الأسئلة السابرة في تحديد خصائص المرحلة الذهنية وخصائص تفكير الأطفال منذ الولادة وحتى سن الخامسة والسادسة عشرة.
ويقصد كذلك بالأسئلة السابرة
       تلك الأسئلة التي  تستطيع سبر أغوار معرفة الطالب لأن بعض الطلبة يعطي إجابات سطحية أو غير صحيحية أو خطأ أو غير متأكد من الإجابة ، وتؤدي هذه الأسئلة إلى توليد المزيد من المعلومات أو توضيح بعضها ، أو التركيز على بعضها الأخر، أو إرجاع المناقشة لعامة الطلاب في غرفة الصف .

الأسئلة السابرة
     الأسئلة السابرة هي "سلسلة من الأسئلة تعقب الإجابة الأولية للطالب ،لكون هذه الإجابة سطحية أو غير صحيحة، أو تحتاج إلى توضيح أو تأكيد، أو تبرير ، أو تركيز. وتودي هذه الأسئلة لمزيد من المعلومات أو توضيح بعضها، أو التركيز على بعضها الأخر أو إرجاع المناقشة لعامة الطلاب في حجرة الصف( أبو لبدة وآخرون،1996، ص126).
   وذكر الحباشنة (1993،ص 6) أن آراهام  وأخرون(Abraham etal) أجروا دراسة أثبتت بوضوح أثر استخدام أسلوب السبر في رفع مستوى التحصيل عند الطلاب، ووجدت علاقة دالة بين معدل استخدام المعلم أسلوب السبر وكمية مشاركة الطالب الشفوية.
    ويشمل تصنيف الأسئلة السابرة أقسام هي:
أ‌-        الأسئلة السابرة التشجيعية
     وهي سلسل من الأسئلة يلقيها المعلم على الطالب عندما يخطأ، أو لا يتمكن من الإجابة؛ لتشجيعه، وتكون بمثابة لتلميحات نحو الإجابة الصحيحة، أو إشارات تقود الطالب نحو الجواب الصحيح للسؤال الذي طرح أولاً ( أبو لبدة، وآخرون، 1996،ص 126).
ب‌-      الأسئلة السابرة التركيزية
  هي مجموعة من الأسئلة المترابطة المتتابعة التي توجه إلى الطالب نفسه عندما يجيب إجابة صحيحة، وذلك بغرض تأكيده وتعزيزها في ذهنه، أو ربطها بجزئية من جزئيات الدرس، أو ربطها بموضوع آخر أو بدرس آخر، أو جزئيات مختلفة للخروج بتعميم مشترك (الفهيد، 2005،ص 66).
    ومن العبارات التي يمكن استخدامها في الأسئلة السابرة التركيزية كما تشير حميدة (1986، 9)  كيف يرتبط ذلك ب...؟ من أي الوجوه يتشابه ذلك مع....؟ من أي الوجوه يختلف ذلك عن ...؟
   ج- الأسئلة السابرة التوضيحية
        وهي كما يذكر مركز نجد (2006،ص 37) "ذلك النوع من الأسئلة التي يطرحها المعلم في ضوء إجابة الطالب الأولية؛ بغرض صقل تلك الإجابة وتوضيحها، عن طريق إضافة معلومات جديدة إليها لتصبح أكثر فهماً أو وضوحاً للسامع" .
       ويمكن للمعلم أن يستخدم العبارات التالية، عندما تكون إجابة الطالب الأولية غامضة أو غيرتامة:
-  هل بإمكانك أن تعيد ما قلته بطريقة أخرى؟
 - هل تستطيع توضيح ما قلته ؟
-  ماذا تعني بقولك ؟
   د- الأسئلة السابرة التبريرية
       وتسمى بالأسئلة الناقدة، وهي الأسئلة التي يلقيها المعلم على الطالب أي كانت إجابته، ليقدم المبررات لهذه الإجابة، ليظهر للمعلم فهم الطالب فيثبته، أو يصححه (أبو لبدة، وآخرون، 1996،ص 128).
   فالغرض من الأسئلة السابرة التبريرية هو: تدعيم الإجابة بالأدلة، أو البراهين، أو نقد
موضوع المناقشة .
     ومن أمثلة هذا النوع كما يذكر الفهيد (2005،ص 65) |: كيف توصلت إلى ذلك؟ لماذا تعتقد ذلك؟ لماذا اخترت هذه الإجابة؟ ما الأدلة والبراهين التي تؤيد ذلك؟.
هـ- الأسئلة السابرة المحولة
       ويقصد بها الأسئلة التي يحولها المعلم من طالب عجزة عن الإجابة إلى طالب آخر، دون تكرار السؤال بصيغته العادية فيقول مثلاً، ما رأيك يا أحمد في إجابة زميلك؟ (أبو لبدة، وآخرون، 1996،ص 129).
النظرة الحديثة للتربية: أن الطالب (المتعلم) له دور رئيسي يفكر ويطرح أسئلة ليصل للمعرفة بنفسه، والمعلم هو الميسر والمنظم والمشجع للوصول إلى المعرفة من خلال توفير بيئة التعلم الثرية والامنة.. لذلك كان لطريقة طرح الأسئلة ونوعها اثر بالغ في إثارة تفكير الطالب وتحفيزه للبحث والاستقصاء والتفكير.. والأسئلة التي تساعد على ذلك الأسئلة السابرة.
والسؤال السابر: هو السؤال المتعمق، الذي يسبر (يكتشف) أعماق خبرات الطالب، وفهمه وتفكيره، ويساعد على تشخيص الفجوات في مستوى التفكير، بهدف تحديد متطلبات الطلبة، وتزويدهم بما يلزم من خبرات ومواد حتى يستقيم نموهم، وتطورهم، والسؤال السابر هو الذي يلي إجابة الطالب الأولية ويتم تقديمه إلى الطالب بصياغة جديدة أو إشارات جديدة، بقصد توجيهه إلى الإجابة الصحيحة أو تحسين مستوى إجابته.

أهمية السؤال السابر: .
- تنمية مهارات التفكير لدى الطلبة لتصل لمستوى عمليات التفكير العليا من تحليل وتركيب وتقويم.
- زيادة التفاعل الصفي لأنها تشكل مناخاً حافزاً للطلبة ويعطي فرصة المبادرة عندهم مما ينمي الجوانب النفسية والاجتماعية.
- تساعد الطلبة على تصحيح أنفسهم مما يشعر الطالب بالثقة بالنفس وقدرته على الوصول إلى المعرفة.
- تجعل من الطالب عنصراً نشطاً وفاعلاً في العملية التربوية.
ويستخدم السؤال السابر في المجالات التعليمية المتعددة منها:
- توضيح الأفكار، ومثال ذلك: هل بإمكانك أن تعيد ما قلته بطريقة أخرى؟.
هل تستطيع توضيح ما قاله زميلك؟.
ماذا تعني بقولك..؟.
- توسيع الأفكار.
- تبرير الأفكار.
- توجيه الأفكار.
- إتاحة فرص أخرى للتفاعل.
- مساعدة الطالب في اتخاذ موقف ناقد.
مبادئ استخدام الأسئلة السابرة في الحصة الصفية:
- تقديم تغذية راجعة أو تعزيز مناسب عند الإجابة مباشرة على السؤال السابر مثال: هذه العبارة صحيحة من يعطي إجابة أكثر وضوحاً؟. ليعمل الطلبة على إعطاء إجابة أوضح.
- دعوة الطلبة لإعطاء تعليقات على إجابات زملائهم بالأسئلة السابرة للتفكير والتعامل المعمق.
- عدم تصدي المعلم للإجابة مباشرة لأنه يحد من تفكير الطلبة ويمنع التفاعل معهم.
- عدم السخرية من أية إجابة.. وتحويل الإجابة لطالب آخر.
- عدم تحويل السؤال السابر لطالبٍ آخر إلا بعد إعطاء الطالب الأول الوقت الكافي.
- عدم طرح أسئلة سابرة تعسفية كأن يطلب المعلم من الطالب البحث عن إجابة بديلة رغم أن إجابته سليمة وواضحة.



بناءً على رغبة الأصدقاء والأحباء 
وعدم القدرة على استيعاب أصدقاء جدد على صفحتي الشخصية 
بسبب قوانين الفيس بوك تم عمل صفحتي الجديدة أعجبني
تواصلكم معنا شرف لي ولكم في خدمة هذه الفئة ولنشر الوعي وإزالة وصمة العار عنهم وأنهم فئة من الأذكياء والتعامل معهم متعة وأجر من الله عز وجل لكن عليكم الصبر عليهم حفظكم الله
ويسرني أن أكون متواصلا بشكل دائم معكم اكرر شكري وتقديري واعتزازي بكم
كلنا كالقمر لنا جانب مظلم وانتم البدر...
  وتواصلكم وانضمامكم إلى صفحتي الرسمية  الجديدة  
" نمائية إبراهيم رشيد الأكاديمية لصعوبات التعلم والنطق " على  face book
  يزيدني فخرًا فهذا نبلٌ منكم فهذا نبل منكم وفخر لي دمتم مبدعا حفظكم الله والأجر من الله
يمكنكم الضغط على الرابط ثم الضغط على زر أعجبني
https://www.facebook.com/alrashid22221111?skip_nax_wizard=true
 نمائية إبراهيم رشيد الأكاديمية لصعوبات التعلم والنطق 
الأردن – عمان – تلاع العلي - شارع المدينة المنورة – مقابل مستشفى ابن الهيثم
فوق البنك الأردني الكويتي - عمارة التحدي 247 – ط 2 – مكتب 201
الهواتف الأرضية هاتف :065562223 فاكس: 065561223
الهواتف الخلوية : 0795771355 0788849422 0777593059 
alrashid2222@gmail.com

للمزيد من المعلومات والفائدة 
يمكنكم كتابة الاسم في محرك البحث Google
إبراهيم رشيد أو 
نمائية إبراهيم رشيد الأكاديمية لصعوبات التعلم والنطق 
الخبير التعليمي المستشار في المرحلة الأساسية والطلبة الموهوبين ذوي صعوبات التعلم الخبرة العملية العلمية التطبيقية في الميدان ” 30 ” سنة ونيف
وسأنشر ردودكم البناءة والتغذية الراجعة ‘ باسمكم على موقعي لحفظ حقكم
مواقعي الالكترونية على محركات البحث
  موقعي التربوي على  google  
  موقعي التربوي على النت لوق 
 netlog
 موقعي التربوي على
twitter
مجموعتي  صعوبات التعلم  على  facebook
 رابط     السيرة الذاتية  للمفكر التربوي " الأكاديمية التربوية " التكنولوجية الالكترونية"

ملتقي المدربين
http://hudakattah1961.blogspot.com/2011/08/blog-post_18.html


المدير العام إبراهيم رشيد :- الخبير التعليمي المستشار في المرحلة الأساسية وصعوبات التعلم والنطق
الأردن – عمان – تلاع العلي - شارع المدينة المنورة – مقابل مستشفى ابن الهيثم فوق البنك الأردني الكويتي -
عمارة التحدي 247– ط 2– مكتب 201
الهواتف الأرضية هاتف
 :065562223 فاكس: 065561223
الهواتف الخلوية :   0795771355       0788849422       0777593059




ليست هناك تعليقات: