الأربعاء، مارس 30، 2016

صعوبات الديسغرافيا " الكتابة " فمسك القلم قد يستهين به بعض الناس مثل الاستهانة برسوب طلبة التوجيهي



نمائية  إبراهيم  رشيد  الأكاديمية   التخصصية   الاستشارية
لتسريع  التعليم  والتعلم   للمراحل  الدراسية  الدنيا  والعليا  وصعوبات  التعلم   والنطق
  والتدريب  والتأهيل  الجامعي  والمجتمعي  وتحسين  التعليم  وجودة  التعلم  وصقل  الخط


للتواصل على صفحتي على ‏ Facebook يمكنكم الضغط على الرابط
نمائية إبراهيم رشيد الأكاديمية لصعوبات التعلم والنطق على ‏ Facebook
موقع نمائية إبراهيم رشيد لصعوبات التعلم والنطق
على توتير twitter

 هرمية " IR 1 "  Ibrahim Rashid    " 
البيداغوجية وصعوبات التعلم النمائية والنطق وتعديل السلوك 
ضمن الفوضى المنظمة المبرمجة المتعددة البنائية  المعرفية  
للموازنة الأفقية والعمودية 
لتعليم وتعلم القراءة والكتابة والحساب 


   Ibrahim Rashid    
Expert educational consultant Learning difficulties
and speech and basic stage internationally accredited from Canada
المفكر التربوي :   إبراهيم رشيد:-
اختصاصي صعوبات التعلم النمائية الديسبراكسية والنطق وتعديل السلوك
الخبير التعليمي المستشار في   صعوبات التعلم النمائية والمرحلة الأساسية ورياض الأطفال وغير الناطقين باللغة العربية
رؤيتي الشخصية للتعليم كفن القيادة والشطرنج كتجربة حياة
ومهارة القراءة والكتابة والإملاء والرياضيات والصعوبات النمائية
ورؤيتي متجددة دائــمـًـا نحو الأفضل بإذن الله وبكم ازداد خبرة





صعوبات الديسغرافيا " الكتابة " فمسك القلم قد يستهين به بعض الناس مثل الاستهانة برسوب طلبة التوجيهي
رسوب طلبة التوجيهي والخط ‘ فمسك القلم قد يستهين به بعض الناس


أختي ابنتي معلمي معلمتي 
طفلكم
   لا يصبح بمرور الوقت إنسانًا بل هو إنسانًا 
         منذ البداية  عاملي أولادك بإنسانية .. لتصنعي إنسانًا صالحًا

قبل ان تبدأ فى تعليم طفلك الكتابة
هل تعلمين عزيزتي الأم ؟؟
إن من أهم الأسباب للرسوب في المدرسة وخاصة مرحلة التوجيهي هو الخط غير المقروء
ويقول لك أنه قدم بشكل ممتاز  ...
 لكن في الحقيقة أن المصحح لم يستطيع قراءة خطه
والنتيجة رسوب في معظم المواد إن لم يكن كلها
وهذه هي الحقيقة الغائبة عن خاطركم جبر الله خاطركم 

في المدراس نركز على القراءة والبصم 
أين مهارة الاستماع والفهم والاستيعاب " الإدراك"
فمهارة الاستماع هي النقطة رقم واحد في فنون اللغة العربية 

طرفة على الإدراك وعدم فهم السؤال
" حقيقتان وكذبة "

طفل يقرأ الجملة التالية :-
فكر العالم مليًّا .
ما اسم العالم ؟
الجواب الأول  : مليًّا .
الجواب الثاني :كأس العالم فازت به ألمانيا
الجواب الثالث : لا يوجد سؤال " مليًّا تعني فكر بعمق

ما رأيكم دام فضلكم لو كان الجواب من المعلم نفسة ؟


فالتهيئة لمسك القلم ضروري للطفل وإتقان الخط ضروري للطالب
من هي المدرسة

     التي فكرت بصقل خط الطالب قبل الوصول لمرحلة التوجيهي ؟

المهم عندهم الانتهاء من المواد
فسرعة الكتابة 
            عند الطالب تساعده على التغلب على قلق الامتحان والانتهاء قبل أن يسرقه الوقت 

فمسك القلم قد يستهين به بعض الناس
لكن في 
      الحقيقة إن طريقة مسك القلم هي أساس الخط العربي وبما أننا  متعودون على قلم برأس دائري إذا لا فرق في القلم العادي كيف تمسك القلم
أما الخط العربي فرأسه لا يجوز أن يكون دائريا لذلك فان جهة مسك القلم ستؤثر سلبا أو ايجابية بشكل الخط من  لا يجيد مسك القلم لا يكتب على الورق قطعا

لا تلم طفلك على خطه ففاقد الشيء لا يعطيه








فكم من .............  أو  ............
يتقن خط النسخ أو يفرق بين خط النسخ والرقعة هذا ليس نقد بل حقيقة
كيف يميز الطالب بين حرف   ل   ر  د   ...... إن لم يتقن قواعد خط النسخ " كرسم للحروف على الاقل"
كم من طالب يستطيع أن يقرأ ما يكتب في المرحلة الأساسية الدنيا

أتقبل النقد الـــبــنـّـاء

تهيئة الطفل لتعلم الكتابة
       ترتبط عملية الكتابة باكتمال النضج العصبي لأنامل الطفل و عضلاتها الدقيقة من أجل التحكم في مسكه القلم ، وهذا النضج العصبي يختلف من طفل إلى آخر
    ولذلك على الأم أن تلاحظ طفلها حين يقبض على الأشياء و حين يستخدمها لأن الكتابة تتطلب قدرة على رسم الأشكال وتتطلب تدريباً حركياً لتعميق مفهوم الشكل و تحكم في الأعصاب
 و تناسق بصري يدوى ودقة في حركة اليد مع الذراع والأصابع .
ولتهيئة الطفل للكتابة يجب أن تدرب الأم يد الطفل و أصابعه على ما يأتي:
  1. ثنى الطفل لأصابعه بالتوالي و لف مفاصل المعصم.
  2. -جمع الأشياء الصغيرة بين الأصابع و نظم حبات العقد أو السبحة في خيط بطريقة الترتيب التنازلي ابتداء من الحبة الكبيرة و انتهاء بالحبة الصغيرة.
  3. ربط الحبل في شكل عقد وفك هذه العقد.
  4. -تقطيع ورق الكارتون وثنى الورق و التنقيط أو التخطيط على الورق .
  5. -استخدام الصلصال أو الشمع أو الرمل المبلل أو الجرائد  في تشكيل النماذج والمجسمات والحروف والأرقام.
  6. الضغط بالأصابع على المنضدة بطريقه العزف على البيانو.
  7. ثنى الأصابع حتى تأخذ وضع مخالب القط وهو ينقض على الفريسة.
  8. التدريب على فتح الكتاب وتقليب الصفحات من زاوية الورقة اليسرى من أسفل.
  9. تشكيل الحروف والأرقام والكلمات من الحبوب باستخدام الصمغ
  10. تشكيل الحروف والأرقام والكلمات باستخدام الأسلاك اللينة
  11. استخدام المقص الأمن لقص الحروف والأرقام والكلمات من الجرائد والمجلات القديمة ولصقها
  12. -التدريب على الوضع الصحيح  لإمساك بالقلم يتم وضع القلم بين الإبهام و السبابة وإسناده بالوسطى أي متركزا على الإصبع الوسطى مع عدم ضم الأصابع عليه بشدة بل بتوسط بينهما وتشجيع الطفل على الرسم والتخطيط على الورق . ولطريقة مسك القلم دور في صفاء الخط وجودته.
  13. مسك القلم برفق وعدم الضغط عليه بشدة
  14. اختيار نوعية القلم الجيدة
  15. الاتجاه الصحيح للدفتر مع اليد
  16. استخدام الأدوات كالكرة المطاطية .
  17. الحفر على البطاطا المسلوقة .
  18. تفريغ شرحات البطاطا لإشكال الحروف والأرقام والكلمات ولزيادة المتعة يكمن غسلها ثم قليها مع إمكانيةأكلها .
  19. عمل المتاهات والسير فيها " وصول القرد إلى الموز

الطريقة الصحيحة في مسك القلم :

   يوجد العديد من الطرق لإنجاز الكتابة، لذا لا توجد قوانين سهلة عن كيفية مسك القلم. لكن حققت الطريقة التقليدية لمسك القلم بالقوائم الثلاثة (الأصبعين الأوليين ـ الوسطى والسبابة ـ مع الإبهام) نتائج جيدة في استخدام أقلام الرصاص وأقلام الحبر. 


وتتم الطريقة بمسك القلم بالإصبعين السبابة والإبهام وإسناد القلم على الإصبع الأوسط

يتم وضع القلم بين الإبهام والسبابة متركزا على الإصبع الوسطى مع عدم ضم الأصابع عليه بشدة وتشلج أولين بل بتوسط بينهما .

ولطريقة مسك القلم دور في صفاء الخط وجودته

1.    التركيز على ذلك من بداية العام مع الملاحظة المستمرة
2.    وضع صورة مكبرة أمام التلاميذ توضح طريقة الإمساك  بالقلم مع شرحها .
3.    تدريب كل تلميذ على حدة .
4.    الاعتناء بتدريبات التهيؤ والاستعداد  .
5.    ملاحظة تناسب حجم القلم ويد التلميذ .
6.    التعاون مع مدرس التربية لحل المشكلة .
7.    عرض شريط فيديو يوضح طريقة مسك القلم .

مشكلة الخط و التنقيط عند الطلبة  في المرحلة الأساسية وكيفية علاجها
    لعلاج هذه المشكلة استخدم

1 -    استراتيجيه اللعب
مثلا:-  اكتب كلمة فيل بدون نقاط  على كرتونة بقلم مجيك بخط النسخ
ثم احضر مجموعة من الأزرار الملونة وعمل أشكال الحركات  " الفتحة والضمة  والكسرة والسكون وتنوين الفتح والضم والكسر والشدة والمدة "  بالمعجون  واللعب بها فوق الحروف
ومن هذه الكلمة فيل نستخرج كلمات جديدة مثلا  :-
فـــيــــل    :-      قـَــبـِــل َ  قـَــبَّـــل َ  قـَـــتـَـــلَ    قـــيـــل    الخ .........
   جرش   :-   ...         ...    ...      ...     ...
   جبر      :-   ...         ...    ...      ...     ...
واترك لكم مهارة التفكير والعصف الذهني لإحضار كلمات جديدة والتدرب عليها
وهكذا دواليك ......فانتم إبداع وليس إيداع

2-        التدرب الأحرف المتشابهة في النقط
ب ت ث ن ي ى    س ش   ص ض   د  ذ  ر ز   ط  ظ     خ ح ج  ف ق   ع غ 
بـــ  تـــ   ثــــ   نــــ  يــــ
      عمل بطاقات بصرية مع إمكانية اقتران الكلمة بالصورة إذا أمكن
للتدريب على القراءة كبطاقات بصرية " flash card "   كالدفتر القلاب لزيادة القاموس اللغوية وتثبيت مفهوم النقاط في الذاكرة طويلة الأمد عن طريق مساعدات التذكر وزيادة سرعة القراءة  باستخدام استراتيجيه  التباطؤ الزمني
كتابة الكلمات كلمة   كلمة       قـَــبـِــل َ  قـَــبَّـــل َ  قـَـــتـَـــلَ    قـــيـــل    الخ .........
الدفتر  من أسفل إلى أعلى
أما بالنسبة للخط
يجب التدرب على رسم الحروف بخط النسخ
للتعرف على قواعد خط النسخ  Arial  "   "
الطريقة بسيطة
تكون الكتابة بالعين أولا ثم باليد  " التآزر البصري الحركي "
وذلك بوضع مسطرة شفافة شاشة على  الكمبيوتر في حالة الكتابة على الورد لمعرفة الحروف التي تنزل عن السطر " وهي مجموعة في جملة " جميل قنص عروسه  "
وللتدرب على الخط يتم استخدام أقلام المجك بورد الزجاج أو الواح البلاستك ثم الدفتر
والكتابة تكون من من أسفل إلى أعلى 

مهارة الكتابة :
- تكتسب الكتابة للطفل من خلال نماذج من الكتابة أمامهم ومن كتابات الآخرين ،
 فحين نقرأ عليه يفهم هو إنتاج الآخرين ويتعلم الكتابة من خلال مواقف طبيعية يعيشها مع زملائه في الفصل ، ولا يجب الاكتفاء بما يتعلمه الطفل في المدرسة
       بل علينا في البيت أيضا تنمية مهاراته المعرفية من خلال إثراء عقله بما في الكتب التي نقتنيها له ويراها في كل مكان ، أيضا 
لا يجب علينا الاكتفاء أو الأخذ بأن الطفل له سن معينة لتلقي التعليم ، فليس سن الست سنوات هو الذي يكون الطفل فيه على استعداد للتعلم لتآزر العين واليد فقط ، 
       بل علينا غرس حب التعلم والقراءة في عقل الطفل منذ ولادته
 كما أثبتت الدراسات حتى أنها أكدت مدى تلقي الطفل للمعلومات حتى وهو في بطن أمه ،
 القصص ورؤية الصور والألوان والاستماع للكلمات والألفاظ ليتكون لديه قدرة وثراء لغوي جيد يؤهله للتلقي السريع في المدرسة ..
- يتعلم الطفل الكتابة من الرسم كذلك ونقل كل صور الحروف كما كتبتها المعلمة في دفاترهم ورؤية الحروف والتأمل فيها ومقارنتها مع غيرها ليسهل التعرف عليها وحفظها ومن ثم تجميعها وقراءتها ..
- تنوّع الأنشطة في الروضة والتي يجب ألا تخلو من التعلم من أول يوم ومعرفة الطفل لبطاقة المكتوب عليها اسمه وتمييزها من بطاقات غيره ، 
فحين يرى كيفية رسم اسمه على البطاقة ترسخ في عقله ويستحضرها حين يحتاج إليها ..

فن كتابة الحروف :

تحتل الكتابة المركز الأعلى في هرم المهارات والقدرات اللغوية ، تسبقها مهارات الاستيعاب والتحدث والقراءة ، وعند حدوث صعوبة للطفل في اكتساب هذه المهارات الثلاث تحدث صعوبة في تعلم الكتابة ، ومن الصعوبات التي يواجهها الأطفال في التعلم عدّة أنواع ومنها :
- عدم إتقان الحرف .
- عدم التمكن في المسافة بين الحروف .
- الأخطاء في التهجئة .
- الأخطاء في المعنى والنحو ..
وحتى يكتسب الطفل مهارة تعلم الكتابة فعلينا مراعاة التالي :
مهارة الكتابة الأولية :
في البداية حين ترسخ أشكال الحروف في ذهن الطفل علينا أن نجلب له الحروف بأشكالها ونرى قدرته على لمسها ومسكها ، ثم قدرته على التفريق فيما بينها ، ويكون ذلك من خلال إشراك الحواس ( اللمس والعين ) ..
التهجئة :
تمييز الحروف الهجائية والكلمات المنطوقة بشكل واضح ، وتمييز التشابه والاختلاف بين الكلمات وتمييز الأصوات المختلفة في الكلمة الواحدة ثم استعمال الكلمات في كتابة الإنشاء استعمالا صحيحا لحظة التهجئة ..
مهارات التعبير الكتابي:
كتابة جمل وأشباه جمل ثم وضع علامات الترقيم في الجملة ونهايتها .

الخط اليدوي :
تعتبر الكتابة من أهم المهارات الأكاديمية وهي مهارة لا يمكن الاستغناء عنها في عملية التعبير الكتابي ..
والكتابة تنطوي على التوفيق بين عدد من العمليات العضوية والعقلية وذلك لنقل المعلومات والتعبير عن الأفكار والقدرة على مسك القلم وكتابة الحروف بدقة ويسر مع تذكر قواعد النحو وترتيب الأفكار بصورة تعبر عن المعنى وتخيل الفكرة التالية ..
وكلما كبر الطفل كلما أصبح عليه استخدام هذه المهارة أكثر من أي مهارة أخرى إلا القراءة ، والأطفال يكتبون كل يوم بالمدرسة منذ بداية مرحلة الدراسة وتؤثر الكتابة وسرعتها على ما يحققه التلاميذ في المدرسة فالكتابة جزء لا يتجزأ من نجاح الطفل أو فشله في المدرسة ..

مراحل الكتابة :
ويحدد الدكتور ميل ليفين في كتابه النمو واضطرابات التعلم ست مراحل لتطور الكتابة منها :
المحاكاة : ( الروضة – الأول )
وهي تظاهر الطفل بالكتابة من خلال مسك القلم والشخبطة على الورق ثم نحاول استخراج بعض الحروف منها ونحددها للطفل ليتعرف عليها ويشعر أنه قد أنجز ما يحقق له الفائدة من مسكه للقلم ومحاولاته ..
- إدراكه أنه بترتيب الحروف بطريقة معينة تتكون الكلمات .
- يبدأ في كتابة الحروف والعداد وقد تظهر معكوسة لكن بالاستمرار تترسخ في الذهن وتبدو صحيحة ..
- يمتلك قدرات حركية لا تزال غير مكتملة النمو ..

التصوير الكتابي : ( من الأول وحتى الثاني )
– القدرة على كتابة الحروف .
- الاهتمام بشكل كتابته وحسن خطه ..
– إدراكه لخط كتابته وخطه ومقارنته لأقرانه
- أفضل من ذي قبل في ترتيبه للحروف الهجائية والأعداد ..
- القدرة على تخيّل الحرف للكلمات الجديدة ..

الدمج المتدرج :
- دمج قواعد الخط والترقيم والنحو ..
– لا يستطيع التخطيط مقدما لما يريد كتابته ..
- استخدام الكتابة في سرد الأحداث والخبرات ..
– مراجعة ما كتب .
- التوسع في عرض الأفكار ..
وظائف النمو العصبي :
القدرة الحركية :
وهي قدرة الطفل على استخدام عضلات الأصابع والأيدي لرسم الحروف بسهولة واضحة مقروءة ، والإمساك بأداة الكتابة على وضع مريح ..
الانتباه :
للتركيز دور كبير في كل مراحل الكتابة فهو طاقة ذهنية كبيرة لأنه لا يقتصر على المراجعة بل يحتاج لمتابعة ذاتية مستمرة ..
اللغة :
اللغة تساهم في صقل قدرة الطفل على الكتابة ويتم ذلك من خلالها : القدرة على التعرف على أصوات الحروف وفهم الكلمات ومعانيها وفهم ترتيب الكلمات والنحو لبناء الجمل والوصف وعرض الأفكار ..
الذاكرة :
لابد من تعادل معدل توليد الأفكار مع استرجاع الكلمات المطلوبة ، فعند البدء في تنظيم مقال ما لابد من القدرة على التفكير في موضوع ما ، وترتيب الأفكار بصورة صحيحة ..
إدراك الترتيب الأعلى :
تعتمد مهارة الكتابة على ابتكار أفكار جديدة وخلاقة وتوظيف قواعد الإملاء والنحو والترقيم وتوظيف قدرات التفكير النقدي والقدرات الإدراكية كتقييم الأفكار المتعارضة ..
بدأ الأطفال في زمننا الحال يتعلمون كتابة أو بالأحرى طبع الأحرف على الكمبيوتر قبل دخولهم المدرسة علماً أن المهارات الحركية في هذه المرحلة العمرية تختلف من طفل إلى آخر ويمكن القول إن الفتيات يتفوقن على الأولاد في هذا الأمر إذ يقول الاختصاصيون أن أغلب الأطفال بين سن 4 _5 سنوات يكونون مستعدين من الناحية الجسدية لكتابة الأحرف لكن يحتاج هؤلاء الصغار إلى التمارين المناسبة والتشجيع الدائم لضمان نجاحهم على عكس الكلام الشفهي الذي يمكن أن يتبلور عندهم بشكل طبيعي كذلك تختلف تقنية تعليم الكتابة من أستاذ إلى أستاذ فهناك من يركز على المقاربة البصرية للأحرف كأن يشبه حرف الألف مثلاً بالعصا السحرية , وهناك أساتذة آخرون يفضلون ترك الحرية للأطفال في كتابة الأحرف الأبجدية على طريقتهم الخاصة وفي ظل غياب أسلوب معين في تعليم الأطفال الكتابة يصبح من الضروري تدخل الأهل قليلاً لمساعدة صغارهم على صقل مهاراتهم الكتابية . وهنا نقدم لكم بعض الخطوات والنصائح التي من شأنها تمرين الطفل على الكتابة :
الاستعداد من خلال اللعب
أغلب طرق تحضير الطفل للكتابة تتم من خلال اللعب فعدد كبير من الأنشطة المنزلية يقوي عضلات الطفل ويحفز عملية تنسيق قدراته الحركية بهدف الكتابة فمثلاً على الأهل أن يشجعوا أطفالهم على بناء المكعبات وتركيب قطع الأحجية وإلباس الدمى ثيابها والرسم بالقلم أو بالريشة وإقفال السحاب بمفرده , كذلك تعتبر التمارين التي تتطلب من الطفل استخدام أصابعه , مثل تمرير خيط في حبة الخرز أو جمع حبات العنب الواحدة تلو الأخرى وهذه كلها مناسبة لتقوية أطراف أصابعه مما يسهل عليه حمل القلم .
الاستغناء عن الورق
يمكن تمرين الطفل على كتابة أحرف اسمه ولكن ليس على الورق لكي يحفظ شكلها وطريقة تركيبها بشكل آلي بعيداً عن مسألة تركيزه على كيفية حمل القلم , يمكن صنع شكل الحروف الأبجدية بواسطة عيدان تنظيف الأسنان أو الصلصال الملون أو حتى رسم الحروف على الرمل , كما يمكن رسم الحرف على ظهر الطفل والطلب منه التكهن باسمه .
اختيار القلم المناسب
تعتبر الأقلام الخشبية الملونة أو أقلام الرصاص أفضل أداة للطفل في سن ما قبل المرحلة المدرسية لأنها تخلق مقاومة طبيعية تساعد على  تقوية قبضة اليد , لا سيما إذا أقدم الطفل على استخدام القلم المكسور .
كتابة الأحرف بشكل منفرد
لتسهيل الأمر على الطفل يمكن في البداية تعليمه كتابة الحروف المنفردة مايعزز ثقته بذاته قبل أن يبدأ في الربط بينها .
لا لتسلسل الأحرف
ليس من الضروري تعليم الطفل كتابة الحروف الأبجدية وفق تسلسلها الأبجدي , يفضل دوماً جمع الأحرف وفق شكلها وتعليم الطفل كتابتها , مثل : حروف قبل الحاء , أو ( د , ذ , ر , ز ) أو ( س , ش , ص , ض ) وهكذا ... , والأمر ذاته ينطبق على الحروف الإنجليزية .
الحفاظ على المثابرة
يجب الحفاظ على التقنية ذاتها في كل مرة يتم فيها تعليم الطفل كتابة الأحرف بمعنى أنه يجب اعتماد أسلوب واحد في الكتابة , من أجل وضع الأساس للكتابة السريعة الواضحة , بعيداً عن الخربشة التي يتميز بها أغلب الأطفال , كما يمكن الاستعانة ببعض التعابير التي تساعد الطفل على كتابة الحرف من خلال وصف طريقة كتابته , كأن يقال له عند كتابة حرف الواو أصنع دائرة صغيرة وأربطها بذيل وأياً يكن الوصف الذي يستخدم فيجب الالتزام به دائماً .
المعاملة الايجابية
يجب تشجيع الطفل دوماً وتهنئته ومشاركته حماسه حين ينجح في كتابة حرف ما , حتى ولو كان ما كتبه غير مفهوم , يجب إلا يقال للطفل أن ما كتبته غير واضح بل العمل على أخباره بذلك غير مباشر يحافظ على معنوياته عالية , مثلاً : أنظر أنه يشبه حرف السين إذا كان يشبهه , أو إذا كتب الحاء بشكل مقلوب بإمكانك مدحه على دقته في رسم الانحناءات ثم القول له أنه كان يجب أن يفعل الأمر ذاته وإنما بشكل عكسي .
تجنب الملل
لا يجب أن تتعدى جلسة التمرن على الكتابة أكثر من خمس دقائق , من المهم جداً التوقف قبل أن يشعر الطفل بالملل , والسعي على التركيز في كل جلسة على عدد ضئيل جداً من الأحرف , فعلى الأهل أن يسعوا إلى إيجاد الفرص لجعل طفلهم يستخدم مهاراته الجديدة مثلاً يطلب منه أن يكتب بطاقة معايدة لجده أو لجدته , أو تشجيعه على كتابة اسمه على كل صورة يرسمها أو يلونها .
تقوية قبضة يده
يتفق الخبراء على أن الإمساك الخاطئ بالقلم ممكن أن يؤدي إلى شعور الطفل بالإزعاج , وعدم الراحة وقد ترهقه يده أثناء الكتابة حتى إن خطه يمكن ان يبدو سيئاً وغير واضح , فلا بد من تعليم الطفل إمساك القلم بالطريقة الصحيحة ويمكن وضع ربطة مطاطية لتكون بمثابة علامة تذكيرية للطفل بأن يمسك القلم من تحت هذه الربطة .
يمكنك عزيزي القارئ تعويد طفلك على مسك القلم عن طريق طباعة هذه الصور وجعل الطفل ينفذ ما بها بكل سهولة ويسر
وهذه البطاقات عبارة عن خطوط ودوائر عن طريق مسك القلم والإعادة على هذه النقاط وتوصيلها
ويارب تكون مفيدة بالنسبة لكم يمكنكم طباعتها ثم توزيعها على الطلبة

 أهمية مهارة الكتابة في تمنية قدرات الأطفال التعليمية 

...... الكل يعلم أهمية مهارة الكتابة في تمنية قدرات الأطفال التعليمية
وتساعدهم على الاستقلالية في الحياة اليومية
وتعتبر مهارة الكتابة من أكثر المهارات صعوبة على الأطفال وذلك لأنها تعتبر من المهارات المركبة أي أنها تحتوي على عدة مهارات في مهارة واحدة
وتزداد المشكلة عندما يقوم المعلم أو المعلمة بتعليم الكتابة كمهارة واحد وعند حدوث الصعوبة لا يستطيع المعلم أو المعلمة تحديد الجزئية التي يواجه بها الطفل الصعوبة
فقد تكون المشكلة في مسك القلم أو رسم الخطوط المستقيمة أو المنحنية أو تكون المشكلة في محاكاة الرسوم أو التآزر الحركي البصر ....الخ .

      تعتقد بعض الأمهات أن مسك القلم والكتابة أو التلوين عند الأطفال عملية سهلة، ولكن ترتبط عملية الكتابة باكتمال النضج العصبي لأنامل الطفل وعضلاتها الدقيقة من أجل التحكم فى مسك القلم، وهذا النضج العصبي يبدأ فى سن خمس سنوات، ولذلك على الأم أن تلاحظ طفلها حين يقبض على الأشياء وحين يستخدمها لأن الكتابة تدريب حركي لتعميق مفهوم الشكل وتحكم فى الأعصاب وتناسق بصري يدوي ودقة فى حركة اليد مع الذراع والأصابع.


ولتهيئة الطفل للكتابة
 يجب مراعاة الأمور التالية قبل البدء بمسك القلم

 تنمية مهارة اللعب باليد
.....  في البداية يمكن تنمية مهارة اللعب باليد بأن يأخذ الطفل القلم من علبة مليئة بالأقلام ويمكن إن تحرك القلم يمينا ويساراً حتى يحاول الطفل الإمساك بالقلم عن قصد ولكن في صورة لعب محبب إلى الطفل
     بالتالي لا يتركه وإذا تركه يمكن أن تقدم له مجموعة من الأقلام الملونة ذات الأشكال والأحجام المختلفة وتطلب منه أن يأخذ القلم وفي كل مرة تحس أنه بدأ يمل تغير له القلم في صورة لعب والقدرة على التحكم بالقلم وتقليد ونسخ الخطوط اللازمة للكتاب تتطور تدريجيا على عدة مراحل حيث أنها تبدأ بحركات عشوائية غير دقيقة وتتطور إلى التقليد الدقيق والنسخ للخطوط والأشكال المحددة

أولاً: أنشطة لتنمية العضلات الصغرى
قبل البدء بالتدريبات
أفضل البدء بلعبة تلفون القرص القديم والذي عفا عليه الزمن أو الحديث أو لوحة الكي بورد والكتابة 
وفيه يمكن تدريب الطفل على قراءة الأعداد آليا وتصاعديًا وتنازليًا وتمرين للعضلات الصغيرة بطريقة غير مباشرة ضمن استراتيجية اللعب



الكرة والمطاطة


ويتم ذلك باستخدام مجموعة من التدريبات لإكساب عضلات أصابع اليدين المرونة المطلقة، ومنها ما يلي:

 ـ التقاط أشياء صغيرة بالإبهام والسبابة، أو الإبهام والوسطى، أو الإبهام والسبابة والوسطى
مثل: حبات من الرمل أو الخرز.
ـ تقطيع ورق الجرائد بالسبابة والإبهام.
ـ تدريب الطفل على الضغط بأصابعه على المنضدة.
 ـ لف قطعة من الصلصال بأطراف الأصابع لتشكيلها.
 ـ استخدام الأصابع في التلوين.
الضغط باليد على كرة لينة
الضغط على الاسفنج لنقل الماء من وعاء الى آخر
الغرف بالملعقة او المغرفة
نقل المياه بالقطارة
 نقل الحبوب الكبيرة او الخرز الكبير بقبضة اليد من وعاء إلى آخر
فتح الزجاجات البلاستيكية
خلع وتركيب البازل والأشياء التي لها مقبض
فتح الأبواب والترابيس بأحجامها وأنواعها المختلفة وتدوير التروس
لضم الخرز بالخيط وممكن استخدام أي مكونات ( مكرونة مثلا )
 نقل الخرز المتوسط والصغير بمشبك مثلا او أي ملقط كبير من وعاء لآخر ومحاولة التقاطه
احضري مجموعة من الخرز المتفاوت الأحجام وخيط وشجعي طفلك على نظم الخرز في الخيط يمكن التدرج في حجم الخرز
تشبيك مشابك الغسيل على طرف العلبة او الحبل
لضم البطاقات المخرومة بالخيط
تشبيك مجموعة سلاسل
انشطة التدبيس والتخريم
من أهم الأنشطة التي تساعد الطفل على التحكم في عضلات يديه التشكيل بالصلصال سواء العجن باليد او الضغط على الطاولة لفرده او الضغط بأطراف اصابعه لفرده وتشكيله أو التقطيع بالقطاعات
أيضا من أمتع الانشطة للطفل لصق أي خامات موجودة بالمنزل بالصمغ او الاستيكرز
 أنشطة التلوين بأشكالها كل الاطفال يحبوها ومهمة جدا لتدريبهم على مسك القلم الأول يمسكوا القلم بحريتهم غير إلزامه انه يمسكه بالطريقة الصح خاصة لو سنه صغير
أنشطة الرسم سواء الرسم الحر أو رسم شكل محدد
أنشطة القص بأنواعها سواء القص الحر غير المحدد أو المحدد
 اعطى للطفل ورقة يقصها بالشكل الذي يحبه طبعا مع مراعاة معايير الأمان
 وأن يكون النشاط تحت الإشراف + استخدام مقص شمعي مخصص للأطفال
أنشطة القص المحدد ارسم للطفل خطوط وهوا يحاول يقص عليها وبالتدريج نصعبها وتبقى خطوط منحنية ومتعرجة
أنشطة الـ Pre-writing Skills بأنواعها سواء توصيل النقط بالخطوط المستقيمة والمنحنية أو حل المتاهات البسيطة أو باقي الأنواع
رسم خطوط عشوائية او محدده على الخامات مثل الرسم على كريم الحلاقة او الرمل
ممكن تقطيع الورق بالسبابة والابهام
التقاط الاشياء الصغيرة بالسبابة والابهام
 قدمي أشكال مختلفة كمكعب ومثلث وعلبة لها فتحات تسمح فقط لإدخال هذه

الأشكال .وشجعي طفلك على إدخالها في العلبة
قدمي إلى طفلك كرات صغيرة أو خرز وشجعيه على التقاطها باستخدام الإبهام والسبابة ثم وضعها في علبة .يمكن استخدام قطع كبيرة أذا كان الطفل لا يستطيع
مسك الأشياء الصغيرة. بعد الانتهاء ارفعي جميع الأشياء الصغيرة لكي لا يبتلعها لطفل.
 شجع على الإمساك بالقلم والخربشة على الورق يمكن تثبيت القلم برباط بمساعدة
ارسمي له نقاط واطلبي منه السير عليه بالقلم
ارسمي له متاهة واطلبي منه ان يتبع الخط
اجمعي له بطاقات واطلبي منه ملأها
حين يتوصل ابنك لمرحلة كتابه الاحرف اقرئي له ما كتب
 اشتري له كتب التلوين
اشتري له ورق شفاف واطابي منه ان يشف
اطلبي منه كتابة اسمه عن طريق ورق الزبدة
اعطيه دفتر صغير ليدون فيه ملاحظاته
احضري ألوان وارسمي دائرة أو مربع وشجعي طفلك على التلوين مع المساعدة على
عدم الخروج عن حدود الرسم ويمكن تصغير الرسوم كلما تطوري الطفل لأصابعه بالتوالي ولف مفاصل المعصم
جمع الأشياء الصغيرة بين الأصابع
ونظم حبات العقد أو السبحة في خيط بطريقة الترتيب التنازلي
ابتداء من الحبة الكبيرة وانتهاء بالحبة الصغيرة.
ـ ربط الحبل في شكل عقد وفك هذه العقد.
- التدريب على فتح و إغلاق الأبواب
غطاء زجاجات المياه .
ـ تقطيع ورق الكارتون وثنى الورق والتنقيط الورق.
ـ استخدام الصلصال أو الشمع أو الرمل المبلل في تشكيل النماذج والمجسمات.
- تركيب المشابك على حافة طبق ثم تزداد الصعوبة فيقوم بالتركيب في حبل لين.
ـ الضغط بالأصابع على المنضدة بطريقة العزف على البيانو.
-فرز حبوب مختلفة الأشكال والأحجام في مجموعات مثل حبوب الفول والعدس والفاصوليا البيضاء واللوبيا.
ـ التدريب على فتح الكتاب وتقليب الصفحات من زاوية الورقة اليسرى من أسفل.
ـ التدريب على الإمساك بالقلم بين الإبهام والسبابة وإسناده بالوسطى
وتشجيع الطفل على التلوين داخل إطار كبير ثم إطار صغير.
هذه هي بعض التدريبات لتقوية حركة الأصابع واليد والذراع
لكسب الطفل القدرة على رسم بعض الأشياء التي تكون في البداية بسيطة وغير منسقة،

استخدام المفك لفك وتركيب أشرطة الكاست التالفة أو الألعاب التالفة كتدوير للبيئة 



ملخص للتدريبات

1-الإمساك بالأشياء لفترة قصيرة
2-القدرة على القبض على جسم يمسكه شخص أخر
3-نقل الأشياء من يد إلى أخرى
 4-التقاط أشياء صغيرة بالإبهام والسبابة
5-وضع الأشياء على الأرض
6-استعمال الأصبع لاكتشاف الأشياء ولمسها
7-ضرب لعبة ما بالعصا او المطرقة
8-رسم علامات بالقلم
9-وضع مكعب فوق اخر
10-التلوين بكل الاتجاهات                                                                                                               
11-تقليب صفحات كتاب
12-رفع غطاء علبة كرتونية
13-صف مكعبين أو أكثر
14-التلوين بالفرشاة
15-بناء مكعبات من 6 مكعبات على الأقل
 16-تمزيق صفحة من مجلة
 17-شك خرزات كبيرة في خيط
18-الخربشة الدائرية
19-فتح غطاء علبة
20- قص خيط مستقيم من الورقة بالمقص
21- سكب ماء من كوب إلى أخر
22-الرسم بالفرشاة عموديا وأفقيا
23- وضع غطاء على كرتونية
24- البناء بالمكعبات
25- صنع إشكال من المعجونة
26- طي ورقة مربعة من المنتصف
27- قص أشكال بسيطة
28- قص القماش بالمقص
29- لف خيط على شكل كرة
30- شك خرزات صغيرة في خيط
31- تمرير شريط حذاء في ثقوبه
32- جمع البطاقات فوق بعضها بشكل مرتب
33- استخدام المفتاح لفتح الباب
34- دق مسامير في قطعة خشب
35- فك رباط
36   -ربط عقدة بسيطة
37- نسخ رسم دائرة
38- نسخ الشكلين (x,y)39- قص صورة بدقة

ثانيًا: تنمية التأثير البصري واليدوي

 ونتيجة ارتباط الكتابة بالقراءة والرموز المكتوبة بالرموز المنطوقة كان من الضروري وجود علاقة بصرية بين العين وحركة اليد؛
 لأن اليد تقوم برسم ما تراه العين، فالعينان تتحركان مع الكتابة من اليمين إلى اليسار،
 وكلما كان التوافق بينهما «اليد والعين» كاملاً كان الخط أدق.
 ومن الأساليب المؤدية إلى التوافق بين العين وحركة اليد ما يلي:
 ـ تدريب الطفل على الكتابة باستخدام الورق مع الألوان.
 ـ تدريب الطفل على الكتابة باستخدام السبورة «لوح الطباشير».


 ثالثًا: تنمية الدافعية:

 وذلك مثل حب الاستطلاع والحافز لاكتساب الكفاية والحاجة إلى إيجاد الشعور بالإنجاز، فالطفل مثلاً:
ـ قد يبدي حب الاستطلاع في عمل والده ويظهر رغبته في أن يقلده، فإذا شاهده يكتب حاول تقليده فيتولد لديه الدافع لتعلم الكتابة وممارستها.
ـ شعور الطفل بأهمية الكتابة وأنها وسيلة اتصال بالآخرين يولد لديه الدافعية لتعلمها، ودور المدرسة في ذلك إشعار الطفل بأهمية الكتابة.
ـ تعلم الطفل القراءة يولد لديه الدافع لتعلم الكتابة لأن تعليم الأولى أساس في تعليم الثانية.

رابعًا: فهم تشكيلات الحروف والخطوط:

وذلك بتعليم الأطفال رسم خطوط أفقية ورأسية وعمل دوائر ومنحنيات. أما بالنسبة لتعلم الحروف فيجب البدء مع الطفل بتجريدها أولاً مع التعرف على أصواتها وأشكالها، ثم الانتقال إلى التدريب على كتابتها بحيث تشكل الحروف من قبل التلاميذ باليد في الهواء ثم تشكيلها بالمعجون أو الصلصال ثم كتابها على لوح الطباشير أو على الورق باستخدام أقلام الرصاص مع مراعاة حجم الحروف والكتابة على السطور المحددة.
 خامسًا: اختيار اليد المفضلة للكتابة

 إذ لا اختلاف بين أن يكتب الطفل بيده اليمنى أو بيده اليسرى، ودور المعلم في ذلك ينبغي أن يكون في الاتجاه الذي يساعد الطفل على الكتابة في سهولة ويسر وفي وضوح وسرعة


الخطوات الاول في تعليم الطفل مسك القلم والكتابة

قبل مسك الطفل القلم للكتابة  يتعلم  تتبع الخطوط المختلفة مثل
الخط المستقيم
الخط الزجزاج
وهكذا كما في الصورة
يمكنك تكبيرها وطباعتها
وعمل البوم للطفل او كتاب به مجموعه من الصور التي
بها متاهات وخطوط مختلفة
-التوصيل بين الرسوم الكرتونية البسيطة

التطور النمائي لمسك القلم عند الطفل فهو كالتالي:

1- عند سن 12 شهر يتمكن الطفل من رسم أي علامات على الورق، لذلك يجب تقديم أقلام وفرشاة التلوين وأقلام رصاص له.
2- مع بلوغ الطفل الشهر 12-18 يستطيع حمل القلم الرصاص في راحة يده مع لف أصابعه حوله
3- وفي سن الثالثة يستطيع مسك القلم بأطراف الأصابع والإبهام على نهاية القلم
4- ومع بلوغه سن 4.5-5.5 يتمكن من مسك القلم. أما عن الإرشادات الخاصة بمهارة مسك القلم فهي كالتالي:-
1- أن القلم الجيد يساعد على التحكم في نمط الكتابة.
2- يجب وضع القلم في الوضع الصحيح في يد الطفل ويجب أن تقدم مساعدة كلية في البداية من خلال مسك يد الطفل أثناء وضع علامة على الورق
3- يجب استخدام أقلام خشبية ملونة وأوراق جذابة لجعل النشاط أكثر متعة.
4- يمكن لف دعامة بلاستيكية حول القلم أو شريط لف لاصق أسفل القلم تكون على شكل مثلث لمساعدة الطفل على الإمساك بالقلم بين أصابعه وبذلك يصبح أسمك وأسهل للمسك وللتأكد أن طفلك يضع أصابعه في المكان الصحيح.
5- الأقلام السميكة تكون أكثر سهولة في القبض عليها.
6- لا تشتري أقلام زلقة يصعب على الطفل مسكها.
7- يجب عرض أعمال الطفل التي أنجزها أمام باقي أفراد الأسرة كما يجب تخصيص مكان لها داخل المنزل حتى يشعر الطفل بأهميته عندما يرى أعماله أو يشعر بالاستحسان والمدح في هذه الأعمال من باقي أفراد الأسرة.



العوامل المؤثرة في تعليم الكتابة

1)      مناسبة الهدف لقدرات التلميذ.
2)      إثارة دافعية المتعلم واستخدام التعزيز معه.
3)      تجزئة المهمة وتحليل المهارة ليتمكن التلميذ من إنجازها.
4)      مسك القلم بطريقة صحيحة.
5)      التأكد من الجلسة المريحة والصحية عند التدريب.
6)      سرعة الكتابة وجمال الخط.

أما عن الإرشادات الخاصة بمهارة مسك القلم فهي كالتالي:-
1- أن القلم الجيد يساعد على التحكم في نمط الكتابة.
2- يجب وضع القلم في الوضع الصحيح في يد الطفل ويجب أن تقدم مساعدة كلية في البداية من خلال مسك يد الطفل أثناء وضع علامة على الورق
3- يجب استخدام أقلام خشبية ملونة وأوراق جذابة لجعل النشاط أكثر متعة.
4- يمكن لف دعامة بلاستيكية حول القلم أو شريط لف لاصق أسفل القلم تكون على شكل مثلث لمساعدة الطفل على الإمساك بالقلم بين أصابعه وبذلك يصبح أسمك وأسهل للمسك وللتأكد أن طفلك يضع أصابعه في المكان الصحيح.
5- الأقلام السميكة تكون أكثر سهولة في القبض عليها.
6- لا تشتري أقلام زلقة يصعب على الطفل مسكها.

7- يجب عرض أعمال الطفل التي أنجزها أمام باقي أفراد الأسرة كما يجب تخصيص مكان لها داخل المنزل حتى يشعر الطفل بأهميته عندما يرى أعماله أو يشعر بالاستحسان والمدح في هذه الأعمال من باقي أفراد الأسرة.

مراحل تطور الطفل: الكتابة
الكتابة
بالتأكيد، لن تشبه محاولات طفلك للكتابة في وقت مبكر الكلمات والجمل كثيراً، لكن كل هذه الشخبطات والخطوط والرسومات ستساعده على الاستعداد لتعلم كتابة حروفه الأبجدية، وربما يقوم يوماً ما بكتابة وانتاج رواية عظيمة.
متى يحدث هذا التطور؟
يستطيع معظم الأطفال الإمساك بالقلم وتحريكه على قطعة من الورق ما بين 12 أو 13 شهراً من العمر تقريباً. منذ هذه المرحلة وإلى ما بين عيدي ميلادهم الثاني والخامس، سيتحسنون ويتطوّرون تدريجياً أكثر فأكثر في قدرتهم على الكتابة والرسم حتى يصبحوا قادرين على كتابة بضعة أحرف على الورق ليتمكنوا أخيراً من تهجئة اسمهم.

كيف يحدث ذلك؟
     سوف تتطور مهارات طفلك الحركية بثبات خلال الأشهر الأخيرة من عامه الأول،
 مما يساهم في إعداده للإمساك بالقلم.
 يستطيع بعض الاطفال الدارجون في عمر 12 أو 13 شهرًا   الخربشة أو الشخبطة بالقلم،
ولا بأس إذا كان طفلك يحتاج لبضعة أسابيع أخرى.
يُتقن معظم الاطفال في عمر 16 شهرًا  الشخبطة بالقلم،
 وبدون شك، يستطيعون عمل لوحة فنية رائعة تعلقينها على باب الثلاجة.
 فيما بعد، سيبدأ طفلك تدريجيًا  بالانتقال إلى أشياء أكبر وأفضل،
بما في ذلك التلوين والرسم (الأعمال الفنية) عندما يبلغ حوالي 29 أو 30 شهرًا  ،
 وسيتمكن من رسم خط عمودي بحلول عامه الثالث.
مع بلوغ طفلك عامه الثالث، سيكون قادراً على إمساك قلم الرصاص في وضعية الكتابة.
    يستطيع بعض الأطفال في سنّ ما قبل المدرسة كتابة بضعة أحرف أو انحناءات تبدو في شكلها مثل أحرف ضخمة وبشعة،
      كما أن عدداً قليلاً منهم يعرف كيف يكتب اسمه قبل دخول المدرسة،
خاصة إذا كان قد تعلم حروف الأبجدية في برامج اللعب الجماعي أو الحضانة.
 وبالرغم من أن الكثيرين منهم لا يستطيعون ذلك، فإن هذا يعتبر أمراً طبيعيًا .
لا تشعري بالضغط تجاه تعليم طفلك الكتابة قبل أن يكون مستعدًا ، انتظري حتى يصبح مهتمًا ومتحمسًا  لذلك.

ما هي الخطوة التالية؟
   في مرحلة ما قبل المدرسة،
    يصبح الاطفال أكثر براعة في استخدام أقلام الرصاص وأقلام التلوين، ويبدؤون بعمل رسومات أكثر تفصيلاً ودقة.
 ما بين العامين الثاني والخامس، سيتعلم طفلك رسم خطوط أفقية ونسخ دائرة ومربعاً ورسم الأشخاص.
 وبمجرد أن يبدأ بالذهاب إلى المدرسة، سيتعلم القراءة والكتابة في وقت قصير.

ما هو دورك؟

 كما هو الحال مع مختلف مهارات طفلك الجديدة، إن وظيفتك

    هي توفير التشجيع والدعم. وفي هذه الحالة، توفير المستلزمات اللازمة لها. ابدئي بذلك مبكراً. منذ عيد ميلاد طفلك الأول، تأكدي أن لديك أقلام تلوين وأوراقاً في متناول يدك عندما يبدأ بإظهار رغبته في الشخبطة.
     (ارجئي استخدام أقلام الرصاص والحبر حتى يصبح أكبر سناً لأنها أكثر حدّة بكثير من أقلام التلوين
 ويمكن أن تؤذي طفلك الدارج إذا وقع عليها أو ضرب بها وجهه عن طريق الخطأ).
دعيه يمارس الشخبطة بقدر ما يحب، لكن خذا استراحة قصيرة إذا شعر طفلك بخيبة أو إحباط.
علّمي طفلك أن يحصر جهوده الفنية في قطعة الورق التي أمامه، رغم أنه سيجد أن الشخبطة على الجدران (أو الأرضيات أو ورق التغليف الجديد الخاص بك) إغراء لا يقاوم بغض النظر عن عدد المرات التي تطلبين منه عدم القيام بذلك.
   كوني مستعدة للتنظيف وراءه عدة مرات. وحتى تتمكني من ذلك،
اشتري له أقلام تلوين قابلة للتنظيف.
حاولي ألاّ تدعيه يأكل هذه المستلزمات، مع أن تناوله القليل من أقلام الشمع في مرحلة ما أمراً لا مفر منه عملياً،
ولن تسبب أي ضرر على المدى الطويل.

عندما يتعلق الأمر بكتابة الحروف الحقيقية،
      أهم شيء يمكنك القيام به هو ترك طفلك يتعلم وفق الإيقاع الذي يناسبه.
إن الأطفال الذين يُجبرون على القراءة والكتابة في مرحلة ما قبل المدرسة وقبل أن يكونوا على استعداد للأمر،
 يستطيعون القيام بذلك،
 وغالبًا ما يتميّزون ويتفوقون على زملائهم في الصف.
    لكن وجدت الدراسات أنهم يفقدون هذه الميزة كلما تقدموا في السنّ،
 ويدركون مع الوقت أنه
     لا يمكنهم تطبيق نفس تقنيات الحفظ التي سبق أن استخدموها على قراءة وكتابة مواد تعليمية أكثر تعقيدًا.
أخيرًا،
     احرصي على التحدّث مع طفلك والقراءة له قدر الإمكان. فكلّما سمع المزيد من الكلمات، كلما نما وتتطور دماغه بشكل أكبر مما يعود بالفائدة على جميع مهارات التواصل لديه بما في ذلك الكتابة على المدى الطويل.
متى يستدعي الأمر القلق؟

تنمو قدرات الأطفال بشكل متفاوت، فالبعض منهم يكتسب المهارات أسرع من غيره.
 لكن إذا لم يبدأ طفلك بالشخبطة بالقلم عند بلوغه حوالي 15 أو 16 شهرًا  من العمر،
     ناقشي هذا الأمر أثناء زيارتك التالية للطبيبة. لكن تذكّري أن الأطفال الخدّج أو المبتسرين (المولودين قبل أوانهم)
 قد يكتسبون هذه المهارة وغيرها من المهارات في وقت متأخر قليلاً عن أقرانهم من نفس المرحلة العمرية.


وهناك أنشطة عملية لمهارات ما قبل الكتابة وهي:

    تستطيع أن تلعب مع طفلك ألعابًا تنمي لديه الدقة والقدرة على توصيل النقاط المرسومة لتكون شكلًا
في النهاية بمجرد أن يبدأ في رسم علامات على الورق
- اجعل طفلك يلعب ويتتبع مسار السيارة في طريقها على خريطة للطريق أو السجادة المفروشة على الأرض ويستخدم القطار ويجعله يمشي على القضبان حتى نهاية الرحلة.
- قدم لطفلك ألعابًا مزودة بخرز موضوع على أسلاك حيث يستطيع تحريك الخرز على امتداد السلك من ناحية لأخرى.
- ارسم نماذج وأشكالاً على الرمال وشجع طفلك أن يقلدك.
- ارسم صورتين على قطعة من الورق- مثلاً، زوج من الأحذية، كلب وطعامه، بقع من الألوان، حروف أو أعداد واجعل طفلك يتدرب ويوصل الصور المتشابهة بخط.
- شجع طفلك أن يرسم خطوطًا بطول وعرضا الصفحة.
- ارسم خطين متوازيين في الصفحة ويبعد كل منهما عن الآخر بمقدار بوصة أو بوصتين ولاحظ هل سيرسم طفلك خطوطاً أخرى بين هذين الخطين.
- استخدم قلمًا  خطه لامع لرسم خطوط عريضة، واجعل طفلك يتبع مسار هذه الخطوط مستخدمًا قلم رصاص.
 بداية ارسم خطوطًا  عريضة ومستقيمة ثم اجعلها أضيق وذات منحنيات وتعرجات وفي النهاية اجعلها معقدة إلى حد ما.
- ارسم سيارتين وطريقاً يربط بينهما لكي تجعل طفلك يتبع بالقلم الطريق بين السيارتين بداية
 ارسم طريقًا  مستقيمًا ، ثم اجعله طريقًا  ملتويًا  ذا زوايا وفي النهاية منحنيًا .
- شجع طفلك أن يقلد رسمًا  لأشكال بسيطة مثل دائرة، علامة x وحرف T
أو يرسم بقلمه خطوطًا  على الأشكال المرسومة.
- يمكن للطفل الكتابة على ورق الألمونيوم ( القصدير) أو حتى الورق المقوى الملون.
- يمكن الكتابة في الرمل أو الطين أو في الملح الجاف وذلك باستخدام الأصابع.


لتطور مهارات اليد والكتابة
           لدى الطفل بالتسلسل حسب العمر من الميلاد وحتى 7 سنوات

لتطور مهارات اليد والكتابة لدى الطفل الطبيعي بالتسلسل حسب العمر من الميلاد وحتى 7 سنوات
تكون المحركات الدقيقة اليدين خلال الأشهر الأولى الثلاثة من حياته اسؤتين لحالة الانقباض الغريزية -الكمش- وإذا فتحت كفاه فسرعان ما يطبقهما وببلوغه ثلاثة أشهر ونصف تبدآ عملية فتح الكفين عند بلوغ الوليد أسبوعه الرابع والعشرين تبدأ ظاهرة المرونة في استعمال كلتا يديه ولكنه يبقى عاجزا عن الاحتفاظ بأكثر من مكعب مثلا. في الأسبوع الثامن والعشرين بنقل المكعب من اليد الأولى للثانية بحيث تكون عملية النقل متناسقة ويستعمل الطفل كلتا يديه بالتساوي لا يسطر على أيمنه عن أيسره أو العكس حتى بلوغه العامين

.الشهر الأول : يقوم الطفل بالقبض العضوي التلقائي.
خلال الشهر الرابع يقوم بالقبض الفعلي ويحاول الوصول جانبيا لالتقاط الأشياء اكمش الخنصر يمد يده لالتقاط الأشياء من أمه بعد رؤيتها الكمش بالإطباق الجزئي للكف ومحاولة الوصول بكتا اليدين لالتقاط الأشياء
-الشهر السادس و الشهر السابع الكمش الابهامي
الشهر الثامن يلتقط بمحاولات بيد واحده الشهر التاسع القبض على الأشياء تبسط اليد ويغير وضعية اليد الشهر العاشر يمد الإصبع لالتقاط أشياء  دقيقه الشهر الحادي عشر يتمكن من القبض على الأشياء الصغيرة الثاني عشر القبض على الأشياء ثم تركها إراديا
في السنة والنصف بداء  تفضيل يد عن الأخرى
 سنتين- يمد يديه وساقيه عندما يطلب منه
 ثلاث سنوات يعرف حوالي 20 عضو بالجسم يفهم فوق تحت
أربع سنوات يمكنه الزحف يعرف فوارق الاشياء
خمس سنوات يمشي للإمام -للخلف يقلد حركات
ست سنوات يعرف الفارق بين التوتر الاسترخاء

سبع سنوات يمكنه السيطرة علي عضلات الوجه ويشير ليد\ه اليمنى أو اليسرى أول ما يتعرف عليه الطفل من أعضاء جسمه هي اليد. لهذا فان دور اليد في التنمية والإدراك لدى الطفل هي مهمة جدا ومرتبة حسب الجدول الزمني للطفل من الميلاد حتى عمر ست(6) سنوات.


والآن مراحل الخطوط عند أطفال ما قبل المدرسة:
(أ‌) مرحلة ما قبل الخطوط ( تبدأ من الولادة حتى الثانية من العمر )
    وهذه المرحلة ليس لها اتجاه معين بل مجرد رغبة مبهمة نحو التعبير عن نفس    الطفل.
 (ب) مرحلة الخطوط ( وتبدأ من 2 إلى أربع سنوات تقريبًا  ).
وهذه المرحلة تنقسم إلى:
         1- الخطوط غير المنظمة:
          وهي ناتجة عن رغبة الطفل في تقليد الكبار أو عن طريق الصدفة وهو عبارة عن
          خطوط في اتجاهات مختلفة تعكس بعض الإحساسات العضلية والجسمية.
         2- الخطوط المنظمة:
   تتطور الخطوط غير المنظمة حتى تأخذ مظهرًا  نظاميًا  خاصًا  إما خطوطا أفقية أو رأسية أو مائلة وذلك يعكس أيضاً إحساسات عضلية جسمية وقدرة الطفل على إدراك البيئة الخارجية كشيء منفصل عنه،  وفي حوالي الثالثة من العمر تتطور الخطوط المنظمة إلى خطوط دائرية،
     ويرجع ذلك إلى قدرة الطفل على التحكم في عضلات والسيطرة على حركاته المختلفة،
   أما في سن الرابعة فتتحول خطوط الطفل من مجرد إحساسات عضلية وجسمية إلى الخيال الذي يعتمد على التفكير، ويرى العلماء أن الخطوط التي تميز التعبير الكتابي من خطوط الرسم التعبيري للأطفال تتضح في هذه السن (الرابعة).
     (ج) مرحلة تحضير المدرك الشكلي (تبدأ من 4 إلى سبع سنوات تقريبًا)
           تغلب على خطوط الطفل في هذه المرحلة الخطوط شبه الهندسية كالدائرة والخطوط المستقيمة
           والمنحنية،  وخطوط الطفل في هذه المرحلة تعتمد على التفكير المستمد من الواقع وتصبح  رموزه محملة بالخبرة.

          
مهارات ما قبل الكتابة
ليس من المفترض ان يتعلم الطفل الكتابة قبل دخول المدرسة لكن من المحتمل ان يمتلك مهارات اساسية للكتابة اذا لقي منك بعض التشجيع
1_ ارسمي له نقاط واطلبي منه السير عليه بالقلم
2_اجمعي له بطاقات واطلبي منه ملأها
3_ ارسمي له متاهة واطلبي منه ان يتبع الخط
4_حين يتوصل ابنك لمرحلة كتابه الاحرف اقرئي له ما كتب
5_اشتري له كتب التلوين
6_اشتري له ورق شفاف واطابي منه ان يشف
7_اطلبي منه كتابة اسمه
8_ اعطيه دفتر صغير ليدون فيه ملاحظاته


المهارات الأولية والأساسية للكتابة  

لا يستطيع عدد كبير من الأطفال تطوير مهارات الكتابة اليدوية لعدم إتقانهم عدداً من المهارات الأساسية لتطوير مثل هذه المهارات، وتشتمل المهارات الأولية على عدد من المهارات:-
o القدرة على التحكم في العضلات الدقيقة
o القدرة على مسك القلم بالطريقة السليمة
o وضع الورقة بالشكل المناسب للكتابة
o إدراك المسافات بين الحروف
o إدراك العلاقات المكانية مثل تحت - فوق.
o إدراك الاتجاه من اليسار إلى اليمين.
o تقدير حجم الشكل - صغيراً أو كبيراً
o تمييز الأشكال والأحجام المختلفة والقدرة على تقليدها.
o القدرة على رسم الأشكال الهندسية

المهارات الكتابية
ومن أجل تسهيل تعلم الكتابة لابد للطفل من اكتساب المهارات الكتابية العامة التالية:
o مهارات الكتابة الأولية أو مهارات ما قبل الكتابة.
o المهارات الكتابية العادية.
o مهارات التهجئة والقراءة الصحيحة.
o مهارات التعبير الكتابي .

مهارات ما قبل الكتابة
التدريب علي المهارات الحركية الدقيقة للأصابع من خلال الأنشطة المختلفة للمهارات الحركية الدقيقة.
يلتقط أشياء صغيرة بيديه.
ينقل الأشياء من يد إلي أخري.
يلتقط الشيء الصغير بالإبهام و السبابة
يفتح الأبواب التي يتطلب فتحها الدفع.
يرسم بالقلم أي خط.
يفتح الأبواب بتدوير الأكرة.
يفتح غطاء علبة بتدوير الغطاء.
يفتح و يقفل المقص بيد واحدة.
يقص و رقه بالمقص.
يرسم أكثر من شكل بسيط باستخدام القلم.

تنمية مهارات ما قبل الكتابة
أنشطه لتنمية مهارات التآزر بين اليد و العين:-
وضع مكعبات في علبة.
وضع مكعبات في علبه متحركة.
وضع الأقلام في حامل الأقلام.
التلوين.
لضم الخرز.
استخدام مشابك الغسيل.
أتباع خطوط أفقيه.
إتباع خطوط رأسية.
السير علي نقط لإكمال شكل.
السير علي نقط علي شكل أرقام.
السير في المتاهات.
السير علي نقط لرسم شخص.

تنمية مهارات ما قبل الكتابة
مسك القلم بطريقة صحيحة؟؟؟؟
مسك القلم بإصبعي الإبهام والسبابة.
وضع القلم علي الراحة بين الإبهام والسبابة.
سند القلم علي الأصابع الثلاثة الأخرى والبدء في الكتابة.
طريقة الجلوس الصحيحة للكتابة؟؟؟؟
الجلوس خلف الطفل عند التدريب علي بدايات الكتابة.
الجلوس علي الجانب الإيمن للطفل الأيسر.
الجلوس علي الجانب الأيسر للطفل الأيمن.

تنمية مهارات الكتابة

التدريب علي السير علي خطوط في اتجاهات مختلفة:-
من اليمين إلي اليسار.
من اليسار إلي اليمين.
من أعلي إلي أسفل.
من أسفل إلي أعلي.
من فوق يمين إلي تحت يسار.
من فوق يسار إلي تحت يمين.
رسم دائرة بعدة طرق.
رسم شكل بيضاوي بعدة طرق
رسم مثلث من بدايات مختلفة .
رسم مربع من بدايات مختلفة.

تنمية مهارات الكتابة
التدريب علي كتابة الحروف الهجائية بطريقة صحيحة:-
( أ , ب , ت , ث , ج , ح , خ , د , ذ , ر , ز , س , ش , ص , ض , ط , ظ , ع , غ , ف , ق , ك , ل , م , ن , ه , و , ى ).


مراعاة أن بعض الحروف يتم كتابته بعدة طرق
ج جـــ
ح حـــ
خ خـــ
ص صـ
ض ضــ
ع عـــ
غ غـــ
ف فـــ
ق قـــ
ك كـــ
ه هـــ
ي يـــ

(استراتيجيات الكلك )

يقوم الطفل بكتابة عدة كلمات باستخدام ورق الكلك ( ورق شفاف ) أمام المعلم مع التغذية الراجعة من المعلم للطفل.
يقوم الطفل بكتابة عدة كلمات بدون ورق الكلك أمام المعلم مع التغذية الراجعة من المعلم ويمكن المساعدة البدنية واللفظية.
يقوم الطفل بكتابة الكلمات أمام المعلم مع التغذية الراجعة من المعلم ويمكن المساعدة اللفظية فقط.
يقوم الطفل بكتابة الكلمات أمام المعلم مع التغذية الراجعة من المعلم وبدون مساعدة بدينه أو لفظية.


( استراتيجية النقط )
وهي تعني أن يتم تدريب الطفل علي الكتابة من خلال رسم نقط للطفل ويقوم الطفل بكتابة الكلمات علي هذه النقط ولكن يراعي الآتي:-
1. الصفحة الأول تتضمن مثلاً اسم الطفل يكون الصف الأول مكتوب بخط المعلم ويكون الخط واضح .
2. الصفوف التالية تكون عبارة اسم الطفل ولكن مكتوب بالنقط.
3. في كل مرة يكتب فيها الطفل لا بد وأن ينطق ما يكتبه.
4. في الصفحة الثانية يتم كتابة اسم الطفل في أعلي الصفحة بخط المدرس علي أن يكون الخط واضح.
5. في الصفوف التالية يقوم الطفل بكتابة اسمه بدون نقط ولكن يراعي أن يبدأ من الصف الأخير ثم الصف الذي قبلة وهكذا حتى تكون التغذية الراجعة للطفل دائماً الصف الأول بخط المعلم

 صعوبات التعلم، كسوء الخط وقصور المهارات الحركية والتعثر في الرياضيات، تكمن في العين لا في الدماغ.
وجدت دراسة نرويجية أن بعض صعوبات التعلم، كسوء الخط وقصور المهارات الحركية والتعثر في الرياضيات، تكمن في العين لا في الدماغ. ويعتقد الباحثون النرويجيون أن هذه الصعوبات تعود إلى أن خلايا العينين لا تعمل جميعها كما ينبغي، حسب بيان الجامعة النرويجية للعلوم والتكنولوجيا (NTNU).

والمعلوم أن شبكية العين تحتوي على مجموعات من الخلايا تستجيب لمحفزات معينة، فيتفاعل بعضها مع ألوان معينة، ويتفاعل بعضها الآخر مع التمايزات والحركة، وتقوم هذه الخلايا منفردة بجمع المعلومات التي تتيح مجتمعة خبرتنا البصرية الإجمالية.
إحدى هذه المجموعات تسمى خلايا "ماغنو" وتستجيب للحركات السريعة ناقلة إشارات العين للدماغ. وهو ما يساهم في فهم ملاحظة أن أنماطا عديدة من صعوبات التعلم غالبا ما تحدث معا، والتي كانت مستعصية على الفهم.
وتحول المعلومات التي ترسلها الخلايا مشاهداتنا إلى لقطات فيديو حية. وبدونها تفهم أدمغتنا ما نراه على أنه سلسلة صور ثابتة، ليس لها بينها صلة مباشرة، أشبه بكتب الفكاهة المصورة.
ورجح الباحثون أن فشل خلايا ماغنو في العمل كما ينبغي يفسر كثيرا من صعوبات التعلم ومشكلات النمو. إن الشخص لدى محاولة التقاط كرة، إذا لم يتصور جيدا مسار حركة الكرة بالنسبة لجسمه، لن يتمكن من التقاطها، لأن مهاراته الحركية أقل دقة مما يجب.
صعوبات مترافقة
لكن الأشخاص الذين يعانون مشكلات حركية لديهم غالبا مشكلات أخرى. فما بين ثلاثة وثمانية بالمائة من أطفال المدارس يعانون صعوبة كبيرة في تعلم الرياضيات، ونصف هؤلاء يعانون أيضا عسر القراءة ومشكلات في نمو المهارات الحركية.
وكان من المعروف أن أنماطا عديدة من صعوبات التعلم غالبا ما تحدث معا، لكن السبب لم يكن مفهوما.
    "التحدي التربوي هو إيجاد تقنيات تدريس تسهل وصول المعلومات البصرية إلى مناطق بالدماغ لأجل معالجة أكثر"
ودرس البروفيسور هرمندر سيغموندسن مبادئ التعلم العامة، وكذلك صعوبات التعلم. وهو يدعم الدراسات التي تظهر أن الأطفال ذوي الصعوبات الكبيرة في تعلم الرياضيات لديهم أيضا قصور في التصور البصري المرتبط بسرعة تغير البيئة المحيطة.
وشارك في الدراسة أطفال في سن العاشرة من مدرستين، وأجري لهم امتحان رياضيات. ثم أجريت اختبارات أخرى نفسية وبدنية لمجموعتي المتفوقين والمتخلفين، إذ اختبرت قدراتهم ومعالجاتهم البصرية.
تناول الاختبار الأول القدرة على تتبع نقاط على الشاشة تتحرك بأنماط مختلفة، متوقعة وغير متوقعة. وأظهر الاختبار قدرة الأطفال على تتبع الحركات المتوقعة والتنبؤ بها مقارنة بالحركات العرضية، مما يعني تقييما كميا لقدرة الأطفال على إدراك التغيرات السريعة بالبيئة.
وكان الآخر اختبار سيطرة لفحص القدرة على تصور الأشكال باستخدام الدوائر، ولا يتضمن أي حركة.
أساليب جديدة
جاءت فروق الأداء بين المجموعتين عالية في اختبار تتبع النقاط المتحركة، وسجّل فيه الأقل قدرة بالرياضيات أقل أداء أيضا. لكن لا فروق بينهما في اختبار السيطرة.

أثبتت الاختبارات الآلية التي يعتقد سيغموندسن وزملاؤه أنها وراء بعض إعاقات التعلم،
 وكلها تتعلق بكيفية معالجة الجهاز البصري
       لمعلومات البيئة المحيطة، من خلال خلايا ماغنو وغيرها. ويؤدي وقوع خطأ محدود هنا لعواقب كبيرة ويتسبب في أنماط مختلفة من إعاقات التعلم.
ويلفت سيغموندسن إلى أن ظهور دليل على إعاقة تعلم لدى الأطفال في مجال معين يوجب أن نتوقع صعوبات تعلم في مجالات أخرى، موضحا أننا عندما نرصد مصدر المشكلة يسهل تكوين وتكييف برامج علاجية تساعد الأطفال في الوصول لأفضل أداء.
ويلاحظ الباحث أن فهم الأسباب الكامنة وراء إعاقات التعلم يمكن أن يقود إلى منهج جديد في الأساليب التربوية، إذ إن الأطفال الذين يعانون اختلالا وظيفيا بخلايا ماغنو قد يحتاجون إلى أدوات خاصة لمساعدتهم في تصور المعلومات البصرية أكثر مما كان يعتقد سابقا.

غير أن التحدي التربوي هو إيجاد تقنيات تدريس تسهل وصول المعلومات البصرية إلى مناطق بالدماغ لأجل معالجة أكثر.





ما رأيكم دام فضلكم؟
  التعليق على الموضوع نفسه أسفل الصفحة بعد نهاية الموضوع في المدونة في مربع التعليق أو على حائطي في الفيس بوك
  هرمية "  " Ibrahim Rashid   "1 I R
 البيداغوجية لصعوبات التعلم النمائية والنطق وتعديل السلوك ضمن الفوضى المنظمة المبرمجة المتعددة البنائية
المفكر التربوي إبراهيم رشيد أبو عمرو    اختصاصي صعوبات التعلم النمائية الديسبراكسية
 المدرب المعتمد 
     من قبل وزارة التربية والتعليم في الأردن
              المدرب المحترف المعتمد من المركز العالمي الكندي للاستشارات والتدريب PCT

الخبرة العلمية العملية التطبيقية ” تزيد عن ثلاثين "30 ” سنة 
                الخبير التعليمي المستشار في المرحلة الأساسية والطلبة الموهوبين ذوي صعوبات التعلم النمائية الديسبراكسية والنطق والمرحلة الأساسية الدنيا والعليا ورياض الأطفال وغير الناطقين باللغة العربية وإعادة صقل وتأسيس الطلبة العاديين والموهوبين وذوي الحاجات الخاصة وتكنولوجيا التعلم والتعليم المحوسب وتمكين الطلبة من الكتابة بخطي الرقعة والنسخ
إعطاء محاضرات للمعلمين والمعلمات في أساليب التدريس للمدارس الخاصة والعادية والتدريب والتأهيل الجامعي والمجتمعي وتحسين التعليم وجودة التعلم على مستوى العالم.

بحمد ومنة من الله عز وجل
وصل عدد مشاهدي إحدى صفحاتي التربوية المجانية
على  Google+  " الجوجل بلس  "
 أكثر من  تسعة 00 : 9  مليون "
لرؤية مقالاتي التربوية المجانية وأجري وأجركم من الله ..
حفظكم الله وحفظ أطفالكم يمكنكم الضغط على الرابط مباشرة



قناة You Tube
     لنمائية إبراهيم رشيد الأكاديمية لتسريع التعليم والتعلم والنطق والاستشارات والتدريب
يمكنكم الضغط على رابط القناة للفائدة بإذن الله
رابط القناة باللون الأزرق You Tube
موقع نمائية إبراهيم رشيد لصعوبات التعلم والنطق على
 توتيرtwitter        http://goo.gl/MoeHOV
موقعي الإنستجرام .Instagram
رسالتي قبل سيرتي

وتواصلكم وانضمامكم إلى مجموعتي على face book يزيدني فخرًا فهذا نبلٌ منكم
نمائية إبراهيم رشيد الأكاديمية لصعوبات التعلم والنطق
يمكنكم الضغط على الرابط ثم الضغط على زر أعجبني


للمزيد من المعلومات والفائدة بإذن الله
يمكنكم كتابة الاسم إبراهيم رشيد في محرك البحث Google

العنوان
الأردن – عمان – تلاع العلي - شارع المدينة المنورة – مقابل مستشفى ابن الهيثم عمارة التحدي 247 – ط2 – مكتب 201 تلفاكس 065562223
0799585808      0788849422      0777593059  
واتس أب     00962799585808     alrashid2222@gmail.com     
  
صفحتي الشخصية على face book
صعوبات التعلم والمفكر التربوي إبراهيم رشيد واليد اليسرى  http://tinyurl.com/6e2kpnf

ملتقي المدربين
طبيعة العمل في نمائية إبراهيم رشيد الأكاديمية التخصصية 

بفضل ومنة من الله ...سر نجاحنا تعاون الأهل معنا  لأننا لا نعلم القراءة والكتابة والحساب بل نعلم النمائيات
والتعامل مع الطفل كإنسان وليس كرقم
رؤيتي الشخصية ضمن هرمية كرة الثلج الخضراء  " متجددة  دائــمـًـا نحو الأفضل بإذن الله "



هذه هرميتي الثلاثية
           المتكاملة كالسلسلة الغذائية  
                1- المعرفة العلمية..... 2- الخبرة الحقيقية ..... 3- التفكير الإبداعي غير النمطي

فليس كل من امتلك  المعرفة  يمتلك الخبرة العملية
وإذا امتلك المعرفة والخبرة فعليه تنمية التفكير الإبداعي عنده لامتلاك محاور الهرمية الثلاثية
مثلًا :
عندما أقول : أن الطفل
لا يعاني صعوبات أكاديمية " حسب مايكل بست " وإنما يعاني من صعوبات نمائية
فأنا أعرف ما أقول 
 لذا عليكم معرفة سلسلتي الغذائية الهرمية الثلاثية .
مثلًا :-
       عندما يقرأ الطفل كلمة الباب بطريقة سليمة ويقرأ كلمة الناب بلفظ اللام الشمسية
إذن من ناحية أكاديمية ممتاز ولا يعاني من صعوبات أكاديمية ‘
 لكن من ناحية نمائية فهو لم يدرك أن اللام الشمسية تكتب ولا تلفظ

الفرق بين
الصعوبات النمائية " الانتباه التفكير الإدراك الذاكرة اللغة وهي السبب
أما الصعوبات الأكاديمية القراءة الكتابة الحساب التهجئة التعبير الكتابي وهي النتيجة

فالعلاقة بين النمائيات " سبب ثم نتيجة "



طبيعة العمل في نمائية إبراهيم رشيد الأكاديمية التخصصية
نحن لا نعلم القراءة والكتابة والحساب  "الأكاديميات والبصم "
بل نعلم النمائيات ضمن الهرمية للقراءة
         حتى يقرأ ويكتب ويحسب " الانتباه والتأمل والتفكير والأدراك والفهم والذاكرة واللغة
       نتعامل مع الطلبة الأسوياء بطريقة هرمية 
والموهوبين ذوي صعوبات التعلم النمائية والنطق وتعديل السلوك
عمل دراسة حالة ديناميكية عملية لتشخيص الطلبة ذوي التحصيل الدراسي المتدني مع عمل التوصيات والبرنامج العلاجي مع العلاج مع تحديد نسبة الذكاء لتحديد الفئة
     وتحديد نمط التعلم ونسبة الحركة الزائدة
 ضمن تحسين وجودة التعليم القائمة على الخبرة العملية لثلاثين سنة
  في تحسين القراءة والكتابة والحساب 
وغير الناطقين باللغة واضطرابات النطق واللغة العربية والإنجليزية والفرنسية والرياضيات 
•عمل برنامج علاج حرف الراء والتأتأة عمليًا وليس نظريًا
وعمل برنامج للطلبة العاديين والموهوبين وبرنامج لتحسين خطي الرقعة والنسخ لجميع فئات المجتمع ولجميع الفئات العمرية وطلبة المدارس والجامعات والنقابات

    نتعامل مع قلق الامتحان واستراتيجيات الذاكرة التحضير للامتحانات
متابعة الواجبات المنزلية لجميع المواد ضمن خط الانتاج كل حسب تخصصه
بطريقة تعليمية شاملة كل جانب على حدة للنمائيات والأكاديميات والسلوكيات والنطق واللغة ،
ونقدم تأهيلاً متكاملَا هرميًا للطفل،
        كما أن طريقة العلاج مصممة بشكل فردي مبرمج وتفريد التعليم على حسب احتياجات كل طفل ‘
حيث لا يتجاوز عدد الأطفال في الجلسة خمسة زائد ناقص اثنين
ومشاركة الأهل إذا أمكن، 
ويتم تصميم برنامج تعليمي منفصل لكل طفل بحيث يلبي جميع احتياجات هذا الطفل.

نتعامل مع  جميع الطلبة
      بالأساليب والطرق التربوية الحديثة ونعتمد على أساليب تعديل السلوك....
نسعى للرقي بأداء الطلبة لأقصى ما تسمح به قدراتهم
نركز على الجانب  النفسي للطالب  ونركز على نقاط القوة  لنتغلب على نقاط الحاجة.....
نركز على التنويع بالأساليب والأنشطة والتعليم المبرمج و متعدد الحواس والتعلم باللعب ...الخ
فكرتي للنمائية قائمة على جودة التعليم   Kaizen  ضمن Klwh

نركز مهارة الاستماع للوعي الفوميني
    ضمن التعليم المبرمج القائم على الأسلوب الفردي وتفريد التعليم ‘
لا عمارة بدون أساس ولا أكاديمية بدون نمائية .
هل نستطيع بناء عمارة بدون أساس ؟
فالأساس هو النمائية والعمارة هي الأكاديمية ‘
فالعلاقة بين صعوبات التعلم النمائية والأكاديمية
هي علاقة سبب ونتيجة أي إمكانية التنبؤ بصعوبات التعلم الأكاديمية من خلال صعوبات التعلم النمائية  ‘
 و لا بد من تنميتها لدي الطفل ذوي صعوبات التعلم قبل تنمية المهارات الأكاديمية 

برنامج العقود الشهرية
الفترة الصباحية والمسائية
 علاج عيوب النطق والراء والتأتأة عند الأطفال   الأسلوب الفردي
الفترة المسائية علاج صعوبات التعلم النمائية والأكاديمية تفريد التعليم
دورات تأهيلية متخصصة
للتربية الخاصة والمرحلة الأساسية
للدخول لسوق العمل في المستقبل لطلبة الجامعات من السنة الأولى ولغاية التخرج مع التدريب العملي التطبيقي
وتأهيل المجتمع والمعلمين والمعلمات لكيفية تعليم الطلبة بالطرق  العلمية القائمة  على الخبرة العملية للعقل الممتص ضمن البيئة المفتوحة

دوراتنا متخصصة ومعتمدة عالميًا
من كندا ووزارة التربية والتعليم
فهي حجر الأساس للتأهيل والتعيين في المستقبل بإذن الله مع زيادة في الراتب على الشهادة
1.    معالجة عيوب النطق لغة
2.    الإشارة
3.    صعوبات التعلم النمائية والأكاديمية
4.    الاختبارات التشخيصية
5.    فحص الذكاء
6.    التوحد
7.    البورتج
8.    تعديل
9.    السلوك
10.    التعليم الخماسي
11.   القيادة والإدارة الصفية

مع كل الشكر والتقدير لكلية الأميرة ثروت
       رائدة صعوبات التعلم في الأردن وجميع الأعضاء القائمين عليها من حيث تطوير وتدريب المعلمين والمعلمات وتشخيص الطلبة ذوي الاحتياجات الخاصة وصعوبات التعلم
من خبرتي الشخصية والمقالة منقولة بتصرف للفائدة بإذن الله

    أسال الله أن يكتب عملي وعملكم هذا في ميزان حسناتكم ونفعنا الله وإياكم بما نقدم من أجل الخير
 والى الأمام دائمًا   جزآكم الله خــيــرًا ولكم خالص شكري واحترامي وتشجيعكم سبب لي بعد الله في النجاح 

منكم  نتعلم أروع المعاني...
لكم وبكم نتشرف فمرحبا بكل الطيبين
    العقول الكبيرة الوفرة " الأواني المليئة " تبحث عن الأفكار الجيدة والفائدة
التي تعطينا الخير من نعم الله علينا.
والعقول المتفتحة تناقش الأحداث وتعلق عليها بنقد بناء.
والعقول الصغيرة الندرة " الأواني الفارغة تتطفل على شؤون الناس فيما لا يعنيها وتأخذ الكلام على نفسها
      أرجو من الله ثم منكم أن تكونوا من العقول الكبيرة ولا تلتفتوا إلى الأمور الصغيرة

على هذه المدونة 


      يوجد برامج تعليمية مجانية للأطفال يمكنك تنزيلها على جهازك ومواضيع اجتماعية هادفة
رؤيتي الشخصية في المدونة  " متجددة  دائــمـًـا نحو الأفضل بإذن الله "

ليس لشيء أحببت هذه الحياة
         إلا لأنني وجدت فيها قـلـوبـــًا مـطمـئـنة إلى الله أحبتني مثلما أحبها في الله

ليست هناك تعليقات: